2019- 11 - 18   |   بحث في الموقع  
logo صيدا... بوابة الرفض و"مصفاة الحَراكِ" logo جنبلاط منزعجٌ ومستاءٌ وفي وضعيّةٍ... لا يُحسَد عليها logo واشنطن تريد "خط تفاوض" مع حزب الله logo مقدمات نشرات الأخبار المسائية ليوم الأحد في 17/11/2019 logo من دعم حزب الله في إنتخابات نقابة المحامين؟ logo هل من إضراب عام غدًا؟ logo نديم الجميل: البلد لم يعد يتحمّل المناورات لأن الاستحقاقات بدأت تطرق أبواب جميع اللبنانيين logo نصب خيم للاعتصام في بلدة العيون ولا قطع للطرقات في الجومة
تعاون في مجال الدفاع الكمبيوتري بين روسيا والهند
2014-12-09 07:49:58

يقول الخبراء إن الحرب التقليدية بإستخدام الدبابات والطائرات والمشاة قد فات أوانها. وسربت وسائل الإعلام معلومات عن بعض العناصر لخطة حرب تشنها الولايات المتحدة مع إيران تتخلى فيها عن الطرق التقليدية لخوض الحرب، كما هو الحال في العراق، وتقضي باستحداث وحدات خاصة بالحرب الكمبيوترية من شأنها نشر فيروسات تشل الامدادات والمواصلات في البلاد المراد الهجوم عليها.

وقد تشكلت في القوات المسلحة الأميركية قيادة جديدة تدعى "قيادة الحرب الكمبيوترية" ( CyberWar fare ).

وفي هذا السياق، أعلن قائد سلاح الجو الهندي ت. تشاندرا في منتدى الطاولة المستديرة في موضوع الشراكة الروسية الهندية عشية زيارة الرئيس الروسي لدلهي، أن التعاون العسكري بين روسيا والهند يجب أن يطال لا مجال التكنولوجيات التقليدية فحسب، بل والتحضيرات لخوض حروب كمبيوترية.

ورأى الجنرال الهندي أن على روسيا أن تساهم في إعداد تكنولوجيات روسية هندية مشتركة في مجال الحرب الكمبيوترية، ويجب أن ينطلق هذا العمل فورا.

كما أضاف أن الحرب الكمبيوترية تطال صنوف القوات المسلحة كلها، الأمر الذي يدفع بالقيادة الهندية إلى استحداث قيادة خاصة بالحرب الكمبيوترية وإعداد عقيدة كمبيوترية حديثة. وتتمنى القيادة الهندية أن تشارك روسيا في هذا العمل.




ملاحظة : نرجو ممن يرغب بإضافة تعليق، صياغته بلغة لائقة بعيدة عن القدح والذم والتحريض المختلف أو المسّ بالكرامات. إن كل ما ينشر من مقالات وأخبار ونشاطات وتعليقات، لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع الذي لا يتحمّل أي أعباء معنويّة أو ماديّة من جرّائها.


تعليقات حول الموضوع

لارسال تعليق يرجى تعبئة الحقول الإلزامية التالية

الاسم الكامل: اختياري *الرسالة : مطلوب

 البريد الالكتروني : اختياري

 الدولة : اختياري

 عنوان الرسالة : اختياري

 



INN LEBANON

اشترك و أضف بريدك الألكتروني لتلقي الأخبار

تابعونا على مواقع التواصل الاجتماعية
INNLEBANON ALL RIGHTS RESERVED 2019
top