2020- 06 - 02   |   بحث في الموقع  
logo عالمة فلك توضّح أبرز الأحداث الفلكية عن شهر حزيران 2020 logo تعرف على حقيقة وصول الإصابات بفيروس كورونا في مصر إلى مليون حالة logo تعرف على حقيقة وصول الإصابات بفيروس كورونا في مصر إلى مليون حالة logo طبيب إيطالي بارز يعلن أن فيروس كورونا يفقد قوته ولم يعد موجودا سريريا logo نزار أبو حجر لـ«الأنباء»: دراما 2020 اتجهت نحو التشويق والإثارة logo أمانة والي لـ «الأنباء»: من يقول ليس لدينا دراما سورية يظلمنا! logo شهد برمدا: «يا كايدهم» دعماً لأطفال مرضى السرطان logo مقاضاة إيناس الدغيدي بسبب عبير صبري
الغندور رحمه الله : كان ذكياً، شاطراً، مفاوضاً مسيطراً، يصعب التفوق عليه·
2009-08-15 00:00:00

( بقلم مقبل ملك )عبد الله ابن ناظم، حفيد الحاج عبد الله غندور مؤسس العائلة ذات التاريخ الاقتصادي والاجتماعي، ورجل الخير والمبرات· عبد الله الحفيد الذي أدار مصانع الزيوت والصابون والسكر، بعد والده، وأسس أسطولاً بحرياً من البواخر، وأنشأ خزانات الزفت والزيت والكوستيك في المرفأ، وعمل في مجالات اقتصادية متعددة، ذاع صيته منذ عدة عقود، ودخل مجال العمل العام منذ ربع قرن، حين ترأس تجمع الصناعيين في الشمال، ثم عضواً في جمعية الصناعيين اللبنانيين، قبل أن يصبح رئيساً لغرفة التجارة والصناعة والزراعة في طرابلس والشمال منذ عشر سنوات· كان ذكياً، شاطراً، مفاوضاً مسيطراً، يصعب التفوق عليه· تعجب به منذ الوهلة الأولى، سواء اتفقت معه أم اختلفت معه· ورث عن والده وجده حبه لعمل الخير، حتى في أدق الظروف المالية التي مر بها· نقل غرفة التجارة والصناعة والزراعة في طرابلس والشمال من الحالة العادية التي كانت تعيشها إلى مصاف أهم الغرف على المستوى العربي والشرق الأوسطي، بفضل إطلاعه ومعرفته بالأمور التقنية في مجالات الاتصالات والإنترنت والتكنولوجيا· غامر بمشروع البناء الجديد لغرفة طرابلس والشمال، وكان ينوي تنفيذ المرحلة الثانية منه، رغم الأعباء المالية التي تعاني منها الغرفة نتيجة تنفيذ المرحلة الأولى· نجح في التفاوض مع منظمات دولية عديدة، وتعاقد معها، لنقل الخبرات والمعلومات إلى الشمال، وأراد بذلك المنفعة العامة لأبناء منطقته التي أحب· وتعاقد مع معهد البحوث العلمية لإنشاء فرع في الغرفة، وأنشأ الـBIAT مع مؤسسات المجتمع المدني لتسهيل عمل وتسليف الشباب المبتدئين، وإعطاء القروض الميسرة للمؤسسات الصغيرة والمتوسطة الحجم، وكان آخر عمل له أنشاء فرع لمؤسسة كفالات في الغرفة منذ أسابيع· الغرفة كانت بالنسبة إليه غرفة أقامته، وعمله، ومركز أحلامه لتطوير الفكر الاقتصادي في مدينة طرابلس ومحافظة الشمال· هوى صريع الغدر، فاستسلم رغم صلابة رأيه، وانتقل من دار الفناء إلى دار البقاء لنذكره بأعماله ومنجزاته· عزاؤنا كأصدقاء له أنه قادنا بجرأته وذكائه، بكل فخر واعتزاز، وعزاؤنا لعائلته: زوجته ثريا، وابنه ناظم، وشقيقه سمير، وشقيقاته جميعاً، وأولاد شقيقه المرحوم طارق، وإلى أبناء عمه من آل الغندور، وأبناء عمته الأستاذ طه والرئيس نجيب ميقاتي، وإلى زملاءه رؤساء وأعضاء الهيئات الاقتصادية، لهم جميعاً الصبر والسلوان وله دعاؤنا ورحمات الله في دار الخلود·





ملاحظة : نرجو ممن يرغب بإضافة تعليق، صياغته بلغة لائقة بعيدة عن القدح والذم والتحريض المختلف أو المسّ بالكرامات. إن كل ما ينشر من مقالات وأخبار ونشاطات وتعليقات، لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع الذي لا يتحمّل أي أعباء معنويّة أو ماديّة من جرّائها.


التعليقات

لارسال تعليق يرجى تعبئة الحقول الإلزامية التالية

الاسم الكامل: اختياري *الرسالة : مطلوب

 البريد الالكتروني : اختياري

 الدولة : اختياري

 عنوان الرسالة : اختياري

 



INN LEBANON

اشترك و أضف بريدك الألكتروني لتلقي الأخبار

تابعونا على مواقع التواصل الاجتماعية
INNLEBANON ALL RIGHTS RESERVED 2020
top