2020- 02 - 17   |   بحث في الموقع  
logo دمشق تستأنف الرحلات المدنية في مطار حلب الدولي logo كتب رئيس حزب الكتائب النائب سامي الجميل على حسابه على "تويتر" قائلا:" صوت لبنان استعادت حريتها وكرامتها. logo افادت غرفة ​التحكم المروري​ عن قطع السير على تقاطع ​برج الغزال​ باتجاه ​جسر الرينغ​ في ​بيروت​. logo وزير الطاقة يؤكد أن السعودية ستدخل مجال تصدير الغاز في القريب العاجل logo الحكومة الروسية تعلن وضعها تدابير قابلة للتنفيذ لدعم المنتجين المحليين logo حصاد ″″: أهم وأبرز الاحداث ليوم الاثنين logo قطع شبان مساء اليوم طريق البحصاص في طرابلس من قبل بعد وفاة الشاب احمد توفيق اليوم متأثرا باصابته logo فوز 3 شركات مصرية بإنشاءات مشروع "الضبعة النووية"
كواليس المعركة المتنية... الاحجام والارقام
2018-05-09 14:01:43

"" - المحرر السياسيانتهت الانتخابات النيابية في دائرة المتن الشمالي على النتائج التالية: 1 - حفاظ التيار الوطني الحر مع حلفائه على موقعه المتقدم في هذه الدائرة مع حصوله على 4 مقاعد، وتصويت 38 الف متني للائحة المتن القوي. 2 - دخول القوات اللبنانية للمرة الاولى الى المشهد النيابي المتني من خلال ادي أبي اللمع.3 - احتفاظ النائب ميشال المر بمقعده النيابي.4 - حصول حزب الكتائب في الدائرة التي توصف بعرينه على 19 الف صوت.ولكن، الى جانب هذه النتيجة، يجب التوقف عند أمور عدة، أولها مسارعة حزب الكتائب الى اعلان حصول النائب سامي الجميل على أعلى نسبة اصوات تفضيلية في المتن الشمالي، على الرغم من أن لائحة نبض المتن التي ترأس بقيت متأخرة عن لائحة المتن القوي التي يترأسها التيار الوطني الحر بضعفي عدد الاصوات ( 19 الف للائحة الجميل و38 الف صوت للائحة التيار)، وبالتالي، فالقوة تقاس بالحواصل لا بالاصوات التفضيلية.ولم يأت الجميل بأسماء قادرة على جذب الصوت التفضيلي لصالحها، الامر الذي ظهر واضحاً في عمليات الفرز، حيث نال الجميل في بعض الاقلام عشرات الاصوات التفضيلية، في مقابل صوت أو صوتين أو حتى صفر أصوات لمن معه. وكانت النتيجة حصول الحميل بناء على ذلك على 13 الف صوت تفضيلي، في مقابل 240 صوتا فقط لرئيسة حزب الخضر على لائحته ندى زعرور، او 580 صوتا لمرشح حزب الاحرار على اللائحة جوزف كرم.وعند القوات، كان الهدف ايصال ادي ابي اللمع، بتعميم رسمي طلب من المحازبين والمؤيدين التصويت له تفضيلياً، ترجم بحصوله على 8922 صوتاً من أصل 13 الف صوت للائحة . أما بالنسبة الى النائب ميشال المر، فقد ركزت ماكينته على اسمه تفضيلياً، وهذا ما ظهر من خلال حصوله على 11 الف صوت تفضيلي، بينما الاقرب اليه من لائحته لم يحز على أكثر من 4454 صوتا.أما بالنسبة للتيار الوطني الحر، المسألة كانت مختلفة، وللوصول الى خلاصتها لا بد من عرض بعض الوقائع التي يرويها مواكبون للاستحقاق النيابي، من التحضيرات له مرورا بتشكيل اللوائح، وصولا الى يوم الانتخابات.ومن المفترض أن يترجم الخيار السياسي بالتصويت للائحة التي يجب أن تكون هي الهدف من خلال تأمين أعلى حاصل ممكن، ليبقى الصوت التفضيلي خيارا شخصيا للناخبين، بدأ الحديث باكراً عن إيعاز حزبي ومن جهات رسمية بدعم مرشحين حزبيين دون الآخرين، علما أن التصويت للائحة وصل الى 38897 صوتاً.لكن المفارقة، ان المسألة لم تقتصر على توزيع مطلوب في الساعات الاخيرة، بل أن العمل بموجب هذا الايعاز انطلق منذ بدء الحملة الانتخابية، بضرورة التصويت التفضيلي للمرشح ادغار معلوف.وقد ترافق ذلك مع اتصالات ورسائل عبر واتساب تقول "ابراهيم كنعان طالع طالع، صوتوا للمعلوف"، ما دفع العديد من الملتزمين بخيار كنعان للقول "مش بالضرورة تشلحوه ثيابه لينجح غيره"، ان بدت العملية سعي لضمان فوز مرشحين، بعضلات سواهم.وبالفعل، جاءت الارقام النهائية لتشير الى أن كنعان كان الاول على المتن في دورتي 2005 و2009، والذي فضّل أن يكون الـ supplier، بعكس الجميل والمر والقوات، وذلك بتوزيع الاصوات وزيادة عدد المقاعد للائحة، على حساب سكوره الشخصي، اذ خسر اصواتاً اضافية نتيجة الضغوط المعنوية التي مورست على الناخبين، لصالح من هم معه على اللائحة.ورغم ذلك، أثبت كنعان قوته في المعركة، حاصدا 7179 صوتا، فيما حصل بو صعب على 7299 والمعلوف على 5961 صوتاً تفضيلياً، علما أن المرشح المستقل سركيس سركيس وجد لنفسه أيضا ممراً بين العونيين، حاصلا على أكثر من 4000 صوت تفضيلي، وهو الذي فتح مكاتب أدارها ناشطون ومنسقون في التيار. ما يعني أن كنعان كان في حصار ضمن البيت الداخلي، بالاضافة الى الحرب السياسية الشرسة مع الكتائب والآخرين منذ ما قبل الانتخابات.فعشية الاستحقاق، واجه كنعان وحيداً في "الحرب السياسية والاعلامية" التي شنت عليه من قبل حزب الكتائب من بوابة المادة 49 من الموازنة المحالة من الحكومة اصلاً. ولم يجد أمين سر تكتل التغيير والاصلاح ورئيس لجنة المال والموازنة أي موقف داعم له من نواب أو وزراء التيار، في حرب الشائعات والمناشير التي رميت بالآلاف ضده.كذلك، انطلقت على وسائل التواصل الاجتماعي حملة ممنهجة تعتبر أن كنعان هو جزء من لائحة الحزب السوري القومي الاجتماعي في المتن لا العكس، وأنه عضو في لائحة المتمول سركيس سركيس.علما أنه نقل عن كنعان في أكثر من اجتماع تحضيري، تحفظه، اذ كان يفضّل خروج اللائحة بمظهر مغاير، لكنه التزم، ليحمل بخلفية سياسية انتخابية وحده المسؤولية من قبل المنافسين.علما أن البعض يعزو خفض القدرة التجييرية للتيار من 38 الف ناخب الى 19 الف ناخب لتركيبة اللائحة.في المتن الشمالي اذا، كانت هناك معركة ضمن المعركة الكبرى، خرج منها التيار الوطني الحر ليؤكد قيادته للمتن، محصناً بعدد من الاصوات، يوازي مجموع أصوات كل اللوائح المنافسة له. وكانت انتخابات تتطلب من مختلف القوى اجراء قراءة متأنية في النتائج والاسباب، لتحديد الاحجام وفقا لتركيبة اللوائح، ومن اأطى اللائحة، ومن استخدمها للوصول، وهنا كل الفرق.


وكالات



ملاحظة : نرجو ممن يرغب بإضافة تعليق، صياغته بلغة لائقة بعيدة عن القدح والذم والتحريض المختلف أو المسّ بالكرامات. إن كل ما ينشر من مقالات وأخبار ونشاطات وتعليقات، لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع الذي لا يتحمّل أي أعباء معنويّة أو ماديّة من جرّائها.


تعليقات حول الموضوع

لارسال تعليق يرجى تعبئة الحقول الإلزامية التالية

الاسم الكامل: اختياري *الرسالة : مطلوب

 البريد الالكتروني : اختياري

 الدولة : اختياري

 عنوان الرسالة : اختياري

 



INN LEBANON

اشترك و أضف بريدك الألكتروني لتلقي الأخبار

تابعونا على مواقع التواصل الاجتماعية
INNLEBANON ALL RIGHTS RESERVED 2020
top