2018- 10 - 15   |   بحث في الموقع  
logo إصابة دراج بحادث سير على طريق البياضة logo جديد قضية الطفلة صوفي مشلب logo مئات النازحين يعودون إلى سوريا logo تطوّرات قرار منع التداول بمنتجات أفران فرحات logo بلاغ من اللواء ابراهيم الى رئيس تجمع المزارعين logo بري يدعو اللجان الى جلسة مشتركة في 18 الحالي logo كنعان: أقرّينا ٥ اتفاقيات بقيمة ٣٠ مليون دولار logo السلطات التركية تفتش القنصلية السعودية في اسطنبول
عدوان: LBC لـ"القوات" والحكي عن البيع هرطقة
2018-10-11 17:04:51

كتب نجم الهاشم في المسيرة: أكد نائب رئيس حزب القوات اللبنانية النائب جورج عدوان ان "المؤسسة اللبنانية للارسال ملك "القوات اللبنانية"، وان الحكي عن البيع هرطقة وأن كل ما اثاره الظنين بيار الضاهر ظهر بطلانه وأن محاولات الاستمرار في تأجيل المحاكمة سقطت مع تحديد القاضي فاطمة الجوني 28 شباط 2019 موعد جلسة إصدار الحكم. وسأل عدوان عمن كلف الوزير جبران باسيل وضع المعايير لتشكيل الحكومة وقال إن اللقاء بين الدكتور جعجع والوزير سليمان فرنجيه قريب وان موعده سر بينهما".عدوان قال في حديثه الى المسيرة انه "بعد 11 عامًا من مسار المحاكمة في قضية المؤسسة اللبنانية للارسال لم تترك الجهة المدعى عليها اسلوبًا من اساليب المماطلة الا واعتمدته وانه كان من الضروري تحديد موعد للحكم لان من يلعب على عامل الوقت هو الطرف الذي يعتبر ان لا أمل له في ربح الدعوى لذلك يحاول ربح الوقت".وأضاف عدوان أن "القضية عبرت محطات البداية والاستئناف والتمييز وصدرت فيها احكام وصار باب الاجتهاد مقفلا".عدوان أكد أن "اتفاق بيع الـ LBC الذي يحكي عنه الضاهر ليس الا عملية انتقال من وعاء قانوني الى وعاء قانوني آخر من دون تغيير المالك الذي هو القوات اللبنانية لانها كانت الفريق الاول والفريق الثاني والموقع كان المحامي سامي توما بصفته حامل اسهم في الـ LBCI ومحام عن الـ LBC". وقال إن "الظنين بيار الضاهر يلجأ الى بث التقارير الاعلامية لان حجته ضعيفة وفارغة امام القضاء، معتنبرًا أن موقف القاضي الجوني كان واضحًا أنه موجه اليه عندما دعت الى عدم اللجوء الى الاعلام لان الملف في القضاء والمحكمة ستحكم بما هو موجود فيه".واعتبر عدوان ان الحكم الذي سيصدر في 28 شباط 2019 يسمح بتعيين حارس قضائي على المؤسسة وانه اذا تغيبت الجهة المدعى عليها عن جلسة المرافعة ستحاكم غيابيًا ويشكل غيابها دليلا اضافيًا ضدها.


وكالات



ملاحظة : نرجو ممن يرغب بإضافة تعليق، صياغته بلغة لائقة بعيدة عن القدح والذم والتحريض المختلف أو المسّ بالكرامات. إن كل ما ينشر من مقالات وأخبار ونشاطات وتعليقات، لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع الذي لا يتحمّل أي أعباء معنويّة أو ماديّة من جرّائها.


تعليقات حول الموضوع

لارسال تعليق يرجى تعبئة الحقول الإلزامية التالية

الاسم الكامل: اختياري *الرسالة : مطلوب

 البريد الالكتروني : اختياري

 الدولة : اختياري

 عنوان الرسالة : اختياري

 



INN LEBANON

اشترك و أضف بريدك الألكتروني لتلقي الأخبار

تابعونا على مواقع التواصل الاجتماعية
INNLEBANON ALL RIGHTS RESERVED 2018
top