2019- 08 - 20   |   بحث في الموقع  
logo "تغريدة" جعجع.. هل هي تغيير في سلوك "القوات" أم "زلّة تويتر"؟ logo باراغواي تصنف حزب الله منظمة "إرهابية" logo تحذير أميركي لليونان بشأن "أدريان دريا-1" logo عبدالله: كان من الخطأ عدم استثناء أجهزة الرقابة والتفتيش من قرار عدم التوظيف logo سعد: غالبية الطبقة السياسية غير واعية للأزمات الحقيقية وعاجزة عن حل أي ملف logo التحكم المروري: قتيل و15 جريحا بـ14 حادث سير خلال الـ24 ساعة الماضية logo AFP: بريطانيا قلقلة إزاء تقارير عن توقيف موظف بقنصليتها في هونغ كونغ logo مصادر في الفاتيكان لرويترز: البابا سيزور الفاتيكان في تشرين الثاني
ميريام آتية الليلة وزيارتها تثير هلع أبناء عكار
2019-01-15 19:02:12



 لارا الهاشم -


في بلدة العريضة التي ترتفع في جزء منها 250 مترا عن سطح البحر وتلامس الشاطئ في أجزاءٍ أخرى، يؤلملك أن تجد بعد أيام على انحسار "نورما" أطفالاً في اللباس نفسه، بعد أن جرفت العاصفة كل مقتنيات منازلهم مع فيضان النهر الكبير الجنوبي. في جولة  في البلدة  يزداد المشهد مأساوية عندما ترى أكثر من عائلة تعيش في غرفة واحدة بعد أن جرف النهر غرفها ومن دون طعام، ورضّعاً يبكون لحاجتهم لحليب يعجز أهلهم عن شرائه. فمعظم أهل البلدة يعتاشون إما من البحر الذي حطّم زوارقهم و مزّق شباكهم وإما من المواشي التي قضت نتيجة الفيضانات. يروي لك أحد الصيادين أن دخله اليومي كان سبعة ألاف ليرة في اليوم الذي يُعتبر منتِجاً إلى أن حلّت الكارثة وصار دخله معدوماً بسبب سوء الأحوال الجوية.


 


مختار العريضة علي أسعد خالد يعجز في حديث ل tayyar.org عن تقدير قيمة الأضرار حتى الساعة لكنه يؤكد أن معظم المواسم أُتلفت كون الأراضي الزراعية تمتد من داخل البلدة إلى حدود السماقية التي يحدّها النهر الكبير. ومع اقتراب العاصفة "ميريام" تزداد مخاوف أهالي العريضة التي بُنيت بعض منازلها على مقربة أمتار من الشاطئ. فبحسب رئيس مصلحة الأرصاد الجوية في مطار بيروت مارك وهيبة ل tayyar.org  ستصل "ميريام" حاملةً معها رياحاً قوية تبلغ ذروتها ليل الثلاثاء-الأربعاء مع سرعة تفوق ال 100 كم/ساعة، كما يرتفع موج البحر إلى الخمسة والستة أمتار ويتوقّع أن يصل ارتفاعه إلى سبعة أمتار فجر الأربعاء. وبالتالي فهو ينصح أصحاب القوارب بسحبها من البحر وأصحاب المطاعم الواقعة على الشاطئ باتخاذ إجراءات الحيطة والحذر في كل المدن الساحلية اللبنانية. خاصة أن نسبة ارتفاع الأمواج المتوقعة ستكون نفسها على طول الشاطئ اللبناني. وبناء على هذه التحذيرات يخشى الأهل الذين لم يلملموا تداعيات مصيبتهم بعد مما هو أسوأ، وعلى مصير أطفالهم  الذين اختبأوا أثناء "نورما" في خزاناتهم الخشبية للاحتماء من النهر الجارف. مصلحة الأرصاد الجوية تتوقع تساقط أمطار غزيرة اعتباراً من ظهر الأربعاء مع زخّات من البرد مصحوبة بعواصف رعديّة تؤدي لتشكّل السيول وانجرافات في التربة وتساقط للثلوج بدءاً من ال 1300 م لتلامس ال 500 م خاصةً في الداخل.


 


هذا الواقع يعيد مشاهد الرعب إلى أذهان أهالي القرى الحدودية العكاريّة. مختار السماقية عبد الله درويش يقدّر في حديث ل tayyar.org الأضرار الناتجة عن "نورما" بنسبة 100%. فمعظم أهالي البلدة يعتاشون من تصدير وبيع الزراعات الشتوية كالملفوف والجزر والليمون والفول وغيرها. 14 خيمة بلاستيكية طولها 50 متراً وعرضها تسعة أمتار زُرعت داخها أطنانٌ من البندورة اقتلعها النهر من جذورها. وهو يخشى من أن ترتّب سيول وانجرافات العاصفة المقبلة نكبة جديدة وحاجة إلى إغاثة جديدة.


حتى اليوم لا تزال برك المياه الناتجة عن فيضان النهر متجمّعة داخل البلدات المتضررة ولعلّ أبرزها حكر الضاهري والسماقية وتل بيبه والكنيسة والعريضة. في المسعودية يروي محافظ عكار عماد لبكي ل tayyar.org أن التربة لم تمتصّ بعد كل المتساقطات ومنسوب النهر لم ينخفض بعد. الهيئة العليا للإغاثة حضرت للكشف على الأضرار بعد تقديم اللوائح من قبل البلديات والمخاتير. في هذا الوقت تستعد  هيئة ادارة الكوارث في المحافظة بالتسنيق مع الصليب الأحمر اللبناني والدفاع المدني والجيش اللبناني الذي لعب دوراً أساسياً في تأمين الخبز لأهالي القرى المنكوبة ومع الجمعيات والمؤسسات الدولية، لمواجهة العاصفة "ميريام". لكن الاستعداد لا يعني أن المواجهة ستنجح حتماً، طالماً أنه لم يصار إلى تدعيم السواتر الترابية التي كان من المفترض أن تحمي البلدات من النهر لكنها انهارت نتيجة غزارة المياه في العاصفة الأخيرة، وطالما أنه لم يتم تنظيف النهر الممتد على طول عشرة كيلومترات من قبل الوزارات المعنية، كما يقول لبكي.


وفي موازاة ذلك بدأت بلدة العريضة منذ يوم أمس بفتح قنوات المياه بواسطة جرافة قدّمتها  مؤسسة "الرؤية العالمية" كما يروي مختار البلدة.  هذه المؤسسة التي تعمل من العام 1975 في لبنان على مساعدة اللبنانيين ومنذ ال 2011 على مساعدة السوريين إلى جانب اللبنانيين. في هذا الإطار تؤكد منسقة الإعلام في "الرؤية العالمية" جوزيفين حداد كرم التي جالت على عدد من البلدات العكارية المنكوبة ل tayyar.org، أن منذ وقوع الكارثة تعمل المؤسسة بالتعاون مع البلديات والجهات والوزارات المعنية على فتح القنوات وسحب المياه من داخل البلدات. غير أن دورها لن يقتصر على البنى التحتية، إذ أن المؤسسة تجري في الوقت الحالي دراسة على أرض الواقع لتقدير حاجات الأهالي وتقديم المساعدات الإنسانية لهم وفقاَ لذلك.


وفي انتظار الترجمة العملية للتعويضات والمساعدات التي قد تغطّي خسائر العاصفة السابقة، ينتظر أبناء القرى الحدودية تداعيات "ميريام" وهم يدركون أنهم عاجزون على اتخاذ تدابير احترازية. فذنبهم أنهم يعيشون على الأطراف وما من جهة مسؤولة تسمع صوتهم سوى في يوم النكبة.



التيار الوطني الحر



ملاحظة : نرجو ممن يرغب بإضافة تعليق، صياغته بلغة لائقة بعيدة عن القدح والذم والتحريض المختلف أو المسّ بالكرامات. إن كل ما ينشر من مقالات وأخبار ونشاطات وتعليقات، لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع الذي لا يتحمّل أي أعباء معنويّة أو ماديّة من جرّائها.


تعليقات حول الموضوع

لارسال تعليق يرجى تعبئة الحقول الإلزامية التالية

الاسم الكامل: اختياري *الرسالة : مطلوب

 البريد الالكتروني : اختياري

 الدولة : اختياري

 عنوان الرسالة : اختياري

 



INN LEBANON

اشترك و أضف بريدك الألكتروني لتلقي الأخبار

تابعونا على مواقع التواصل الاجتماعية
INNLEBANON ALL RIGHTS RESERVED 2019
top