2019- 03 - 26   |   بحث في الموقع  
logo تشييع نهلة ميقاتي في مأتم مهيب في جامع الخاشقجي logo بالصورة: أطفال بخطر في المنية - الضنية ... و"يازا" تناشد logo بالصورة: جريحتان بحادث اصطدام على طريق بنت جبيل logo بالصور: تسليم وتسلُّم عضويّة المجلس العسكري logo معلوف: مصلحة لبنان أولاً logo بيان لعون وبوتين: تأكيد دعم الجهود لتطبيق مبادرة روسيا logo قيومجيان لافرام: أعوّل على أمثالك logo بدء تسيير دوريات تركية وروسية في تل رفعت في شمال سوريا
منصور: طالما الشعب الفلسطيني مصمم على المقاومة لن يتحقق ما تطمح اليه اسرائيل
2019-02-20 22:08:39

أكد الوزير السابق عدنان منصور أن الانجاز اليوم هو الانتقال من السر الى العلن في العلاقات بين الدول العربية واسرائيل، مشيراً الى أن العلاقات العربية مع اسرائيل بدأت منذ فترات طويلة ووصلنا الى متغير ادى الى تظهير الأمر على هذا الشكل الذي يظهر حاليا. وفي حديث تلفزيوني له، أوضح منصور ان مؤتمر وارسو وميونخ أسدى خدمة كبيرة لمحور الممانعة اولا على الشعوب العربية أن تدرك من المتواطىء مع الكيان الصهيوني ومن المؤيد للقضية الفلسطينية، لافتاً الى أن ما جرى كشف النقاب عن المستور، ولا بد للشعوب ان تسأل أنفسها وتلتفت الى أن الأنظمة لا تسير ما تسير به بل هي تتواطىء مع اسرائيل، مشيراً الى أن مؤتمري وارسو وميونخ أسقطا قناع الكذب والنفاق والخاع. وأكد أن الناس المضللين والاعلاميين والسياسيين والكتاب كانوا يظنون ان محور المقاومة على خطأ، اليوم فليروا الحقيقة اين هي، مشيراً الى أن الثورة الايرانية تقف بالخدنق الامامي وتحصن المقاومة في فلسطين وهذه القوى لن تنكسر. وأوضح ان الولايات المتحدة وحلفائها يريدون اسقاط المركز اي طهران، وثم سنقضون على الحاميات الدفاعية وهي المقاومات في المنطقة، لافتاً الى أنني كنت اسمع من السفراء الغربيين اننا لا نريد شيئا من ايران، فقط نريد منها الاعتراف بإسرائيل، مشدداً على أن اسرائيل ستبقى تعيش بحالة قلق دائم، حتى لو كان لديها ثلاثة أرباع العرب. وأكد انه الشعب الفلسطيني طالما مصمم على المقاومة ورافض للتسوية وهناك قوى داعمة له، لا أتصور أن ما تطمح اليه أميركا واسرائيل سيتحقق.


وكالات



ملاحظة : نرجو ممن يرغب بإضافة تعليق، صياغته بلغة لائقة بعيدة عن القدح والذم والتحريض المختلف أو المسّ بالكرامات. إن كل ما ينشر من مقالات وأخبار ونشاطات وتعليقات، لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع الذي لا يتحمّل أي أعباء معنويّة أو ماديّة من جرّائها.


تعليقات حول الموضوع

لارسال تعليق يرجى تعبئة الحقول الإلزامية التالية

الاسم الكامل: اختياري *الرسالة : مطلوب

 البريد الالكتروني : اختياري

 الدولة : اختياري

 عنوان الرسالة : اختياري

 



INN LEBANON

اشترك و أضف بريدك الألكتروني لتلقي الأخبار

تابعونا على مواقع التواصل الاجتماعية
INNLEBANON ALL RIGHTS RESERVED 2019
top