2019- 05 - 25   |   بحث في الموقع  
logo الرئيس ميقاتي في عيد المقاومة والتحرير​: تضامننا ووحدتنا كفيلان بحفظ حقوقنا في مياهنا وأرضنا وثرواتنا البحرية logo بدء أعمال ازالة العوائق وتنظيف شاطئ الرملة البيضاء logo انفجار ألغام أرضية على الحدود logo حبيش: مشروع الموازنة اصلاحي logo ضربة لـ"جدار ترمب" logo حاصباني: تفاجأنا بتخفيض 170 مليون ليرة من إيرادات الاتصالات الأمر الذي سينعكس سلبا logo انفجار الغام ارضية في ميس الجبل بسبب حريق logo ميقاتي: تضامننا ووحدتنا كفيلان بحفظ حقوقنا في مياهنا وأرضنا
خوفًا على “الناتو”… واشنطن تحذّر بروكسل بشدّة!
2019-05-15 15:56:57

وجهت واشنطن انتقادا شديد اللهجة إلى الاتحاد الأوروبي، محذرة من أن خططه لتعزيز التعاون الدفاعي بين أعضائه قد تعرض للخطر عقودا من التعاون عبر المحيط الأطلسي وتضر بحلف شمال الأطلسي.


وأفادت وكالة فرانس برس بأن مسؤولين في وزارة الدفاع الأميركية أرسلا في الأول من أيار/مايو رسالة إلى رئيسة الدبلوماسية الأوروبية فيديريكا موغيريني، قالت الوكالة إنها حصلت على نسخة منها، انتقدا فيها بشدة المعايير المعتمدة لتمويل المشاريع الأوروبية، والتي تحرم الشركات الأميركية من الاستفادة من هذا التمويل.


وحسب الرسالة، فإن المعايير المقترحة “لن تضر فقط بالعلاقات البناءة بين حلف شمال الأطلسي والاتحاد الأوروبي والتي بنيناها معا خلال السنوات الأخيرة”، بل من شأنها أن تقصي دولا ثالثة حليفة للاتحاد، مثل الولايات المتحدة، عن المشاريع الأوروبية.


وأرفقت الرسالة الأميركية بتحذير وجّهه السفير الأميركي لدى الاتحاد الأوروبي غوردون سوندلاند إلى موغيريني يطالبها فيه بالردّ على الرسالة بحلول العاشر من يونيو تحت طائلة اتخاذ الولايات المتحدة إجراءات عقابية.


وكتب السفير الأميركي مخاطبًا موغيريني: “سأكون ممتنا لردّكم بحلول 10 حزيران/ يونيو 2019″، وهي لغة اعتبرها مسؤولون أوروبيون غير دبلوماسية على الإطلاق.


ولم يقف السفير سوندلاند في تحذيره عند هذا الحدّ، بل قال: “آمل أن نتمكن من تجنب التفكير في مسارات عمل مماثلة”، في إشارة إلى عزم بلاده على فرض إجراءات عقابية انتقامية.


رد موغيريني

من جهتها، قالت موغيريني للصحفيين إن الاتحاد الأوروبي يعد “ردا واضحا وكاملا” على الرسالة الأميركية، مشدّدة على أن السوق الأوروبية ستظل مفتوحة أمام شركات الدفاع الأمريكية.


وقالت: “في الواقع فإن الاتحاد الأوروبي حاليا منفتح (على الصادرات الدفاعية الأميركية) أكثر بكثير مما عليه انفتاح السوق الأميركية على الشركات والمعدات الأوروبية”.


وأوضحت أن الاتحاد الأوروبي ليس فيه قانون “اشتر صناعة أوروبية”، وأن حوالي 81% من العقود الدولية في أوروبا اليوم تذهب إلى شركات أميركية.


وجاءت الرسالة التحذيرية الأميركية بعد قرار بروكسل إنشاء صندوق أوروبي للدفاع بقيمة 13 مليار يورو لتمويل مشاريع صناعية عسكرية خلال الفترة الممتدة بين العامين 2021 و2027.




f.fatfat



ملاحظة : نرجو ممن يرغب بإضافة تعليق، صياغته بلغة لائقة بعيدة عن القدح والذم والتحريض المختلف أو المسّ بالكرامات. إن كل ما ينشر من مقالات وأخبار ونشاطات وتعليقات، لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع الذي لا يتحمّل أي أعباء معنويّة أو ماديّة من جرّائها.


تعليقات حول الموضوع

لارسال تعليق يرجى تعبئة الحقول الإلزامية التالية

الاسم الكامل: اختياري *الرسالة : مطلوب

 البريد الالكتروني : اختياري

 الدولة : اختياري

 عنوان الرسالة : اختياري

 



INN LEBANON

اشترك و أضف بريدك الألكتروني لتلقي الأخبار

تابعونا على مواقع التواصل الاجتماعية
INNLEBANON ALL RIGHTS RESERVED 2019
top