2019- 08 - 23   |   بحث في الموقع  
logo بوتين لا يعلم بأمر جنبلاط! logo المستقيلون من "تيار زحلة": تعرّضنا للقرصنة! logo أوساط الأنباء: الفرص الإنقاذية للوضع تكاد تجهض تحت تأثير المبالغات فريق العهد logo مصادر للجريدة: باسيل يسعى لتأمين أوسع تأييد مسيحي لتفسير المادة 95 logo بدء تاسع جولة من محادثات السلام بين أميركا وطالبان في قطر logo ماكرون: الحرائق في غابات الأمازون تمثّل أزمة دولية logo دورية من مكتب المخدرات تطارد سيارة مدنية في البص logo هشام عبدالله يُؤكِّد أنّ تكميم المعدة المعدَّل جراحة جديدة للسمنة
وزير من حزب الله يتلقى دعوة من تيمور جنبلاط
2019-06-12 14:20:07

إستقبل وزير الصحة العامة جميل جبق النائبين في كتلة "اللقاء الديمقراطي" هادي أبو الحسن وبلال عبد الله الذي أوضح في تصريح أدلى به "أن الزيارة لمعالي الوزير جبق تمت باسم اللقاء الديمقراطي ورئيسه النائب تيمور جنبلاط، مضيفا أنها كانت مناسبة لجولة أفق واسعة حول السياسة الصحية المتبعة في لبنان وضرورة القيام بإجراءات جذرية وبنيوية في النظام الصحي من أجل تعزيز الخدمة الصحية للمواطن، ومن أجل أن تحافظ الخطة التي ينفذها الوزير جبق مشكورا على المستوى المتقدم من الرعاية الصحية للمواطن اللبناني رغم الأزمة الإقتصادية الراهنة".ونوه عبد الله "بالجهود الحثيثة والمشهود لها التي يقوم بها الوزير جبق لدعم المستشفيات الحكومية، والمستشفيات الخاصة في الأرياف، من أجل ضمان خدمة صحية متوازية للبنانيين كافة".وثمن "مساعي وزير الصحة العامة في تخفيض سعر الدواء والفاتورة الدوائية"، مشيرا إلى "أن النقاش تمحور في شكل أساسي على كيفية تأمين موارد إضافية لوزارة الصحة خارج إطار الموازنة العامة، خصوصا أن حاجات الوزارة والناس ستكون متصاعدة في ظل تقدم الطب والرعاية الصحية".وأعلن النائب عبد الله أنه "والنائب أبو الحسن سلما الوزير جبق دعوة من النائب تيمور جنبلاط للقيام بزيارة للجبل، ولا سيما الشوف بهدف تفقد المستشفيات الخاصة والأهلية والحكومية الموجودة في المنطقة على تنوعها، وقد تم الاتفاق على التعاون الثنائي خصوصا في درس المشاريع التي تعنى بالشأن الصحي في جوانبه كافة". وأعرب عن اعتقاده أنه "سيكون هناك جهد مستقبلي مشترك مع وزير الصحة ومع الكتلة السياسية التي يمثلها".


وكالات



ملاحظة : نرجو ممن يرغب بإضافة تعليق، صياغته بلغة لائقة بعيدة عن القدح والذم والتحريض المختلف أو المسّ بالكرامات. إن كل ما ينشر من مقالات وأخبار ونشاطات وتعليقات، لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع الذي لا يتحمّل أي أعباء معنويّة أو ماديّة من جرّائها.


تعليقات حول الموضوع

لارسال تعليق يرجى تعبئة الحقول الإلزامية التالية

الاسم الكامل: اختياري *الرسالة : مطلوب

 البريد الالكتروني : اختياري

 الدولة : اختياري

 عنوان الرسالة : اختياري

 



INN LEBANON

اشترك و أضف بريدك الألكتروني لتلقي الأخبار

تابعونا على مواقع التواصل الاجتماعية
INNLEBANON ALL RIGHTS RESERVED 2019
top