2020- 09 - 28   |   بحث في الموقع  
logo توقّعات مدير عام "أوبك" حول مخزونات النفط بالاقتصادات المتقدمة logo الخبير الاقتصادي باتريك مارديني لـ″″: اعتذار اديب سيجعل الوضع المالي سيئا جدا… ديانا غسطين logo إنفجار تربوي.. ماذا في أسرار الصحف؟ logo هل امتنع ترامب عن دفع ضريبة الدخل في السنوات الأخيرة؟ logo أبرز العناوين التي تصدّرت صفحات الصحف logo ماذا جاء في افتتاحية الاخبار؟ logo هذا ما دوّنته البناء في سطور افتتاحيتها logo في افتتاحية الراي: الإرهاب يطلّ بتوقيتٍ مريب
تطوير تقنية جديدة لتدمير الخلايا السرطانية بالليزر
2019-06-20 03:13:11


تطوير تقنية جديدة لتدمير الخلايا السرطانية بالليزر


تستطيع الخلايا السرطانية أن نتنشر في أجزاء مختلفة من الجسم، مما يؤدي إلى تفاقم المرض، وتمكن العلماء من تطوير تقنية جديدة من الليزر للعثور على الخلايا السرطانية وتدميرها.



وحسب ما نقله موقع "live since" عن مجلة "Science Translational Medicine" فإن تقنية الليزر أكثر حساسية بمقدار 1000 مرة من الطرق العلاجية الحالية المستخدمة في الكشف عن الخلايا المريضة.



ويوضح مدير مركز طب النانوي في جامعة أركنساس للعوم الطبية، الدكتور فلادمير زهاروف، أن الطريقة التقليدية لاكتشاف انتشار المرض، تعتمد على أخذ عينات من الدم، إلا أن العلماء كثيرًا ما يفشلون في العثور على الخلايا السرطانية حتى إذا كانت داخل العينة الواحدة، في حال كان المريض في مرحلة مبكرة من المرض، وأحيان كثيرة يفوت الآوان لعلاج المريض.



اقرأ ايضا : 



"عدم الإنجاب" يُهدد النساء والرجال باقتراب "السرطان"



وابتكر زهاروف وفريقه فكرة بديلة غير لاختبار كميات أكبر من الدم ذات حساسية أكبر، وتم اختبارها على البشر، وتعتمد هذه التكنولوجيا الجديدة التي يطلق عليها السيتوفون، على نبضات من ضوء الليزر يتم تسليطها على الجلد لتسخين الخلايا السرطانية في الدم فقط وليس الخلايا السليمة، وتم اختبار هذه التقنية على 28 مريضا من ذوي البشرة الفاتحة والمصابين بـ"الميلانوما" وهو أحد أنواع السرطان الذي يصيب الخلايا الصبغية في الجلد، واستطاع الجهاز تحديد الخلايا المريضة في مدة تتراوح بين 10 ثوان إلى 60 دقيقة.



وأوضح العلماء أن الجهاز ليست له آثار جانبية على الجلد وليست لها أضرار على صبغة الميلانين التي ينتجها الجسم، وعلى الرغم من أن تطوير هذه التقنية كان بهدف اكتشاف الخلايا المريضة فإن العلماء اكتشفوا قدرتها على تدميرها أيضًا، مما يعد تطور كبير في مجال علاج السرطان.



قد يهمك ايضا : 



ابتكار "جزيئات مُخادِعة" تمنع تكاثر الخلايا السرطانية داخل الجسم



معدلات الاصابة بالسرطان في البقاع الأعلى عالمياً



 



وكالات



ملاحظة : نرجو ممن يرغب بإضافة تعليق، صياغته بلغة لائقة بعيدة عن القدح والذم والتحريض المختلف أو المسّ بالكرامات. إن كل ما ينشر من مقالات وأخبار ونشاطات وتعليقات، لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع الذي لا يتحمّل أي أعباء معنويّة أو ماديّة من جرّائها.


التعليقات

لارسال تعليق يرجى تعبئة الحقول الإلزامية التالية

الاسم الكامل: اختياري *الرسالة : مطلوب

 البريد الالكتروني : اختياري

 الدولة : اختياري

 عنوان الرسالة : اختياري

 



INN LEBANON

اشترك و أضف بريك لتلقي الأخبار

تابعونا على مواقع التواصل الاجتماعية
INN LEBAANON ALL RIGHTS RESERVED 2020
top