2019- 09 - 18   |   بحث في الموقع  
logo حكمت ديب لـ لا نعير اهتماما للتصويب علينا بموضوع العمالة لأنه يصدر عمن يسعون للمزايدة شعبويا وهناك قضاء وقانون للحسم بهذا الملف logo يزن السعيد: أترجم تجاربي في الحياة عبر أغنياتي وهذا سر لقائي بـ إليسا logo بريانكا شوبرا تهنئ زوجها بعيد ميلاده على طريقتها الخاصة..بالفيديو logo مدرب اياكس: علينا اللعب بطريقة اذكى ليس اقوى logo لامبارد يدافع عن عدم ادخال بوليسيتش في هزيمة فالنسيا logo انشيلوتي يكشف ما قاله لكلوب بعد الفوز logo لقاء لقطاع المحامين في تيار ″العزم″ دعماً لترشيح المحامي فادي محسن logo عقيص: أنا وسيزار المعلوف على أتم الوفاق
فينيسيا تستعد لانطلاق مهرجانها السينمائي..والسعودية تُشارك للمرة الأولى في المنافسة
2019-08-22 23:57:58

اختيار أفلام مهرجان فينيسيا السينمائي الدولي لهذا العام ينبئ بأن هذا المهرجان سوف يكون مفعما بكل ما يجعله حدثا مثيرا، فهناك أفلام رفيعة المستوى ونجوم ساطعة وجدال محتدم.

وبالفعل، شهد التحضير للنسخة الـ 76 من المهرجان بعض المناقشات المحتدمة، على سبيل المثال حول كيف أن عدد المخرجات المشاركات في المهرجان منخفض للغاية مرة أخرى، بينما مازال البعض غير مقتنع بأن شبكات مثل «نتفليكس» يجب أن يكون لها مكان في المهرجان، ثم هناك حقيقة أن أحدث أفلام المخرج رومان بولانسكي سيتم عرضه خلال فعاليات هذا العام.

ومن المقرر أن تبدأ فعاليات المهرجان في 28 أغسطس الجاري بعرض فيلم «ذا تروث» (The Truth) للمخرج الياباني هيروكازو كوري ايدا.

وكان هيروكازو قد فاز بجائزة السعفة الذهبية في مهرجان «كان» العام الماضي عن فيلم «شوب ليفترز» (Shoplifters).

ويعد أحدث أفلامه، الذي يضم عددا من كبار الممثلين من بينهم الممثلتان الفرنسيتان كاترين دينوف وجوليت بينوش والممثل الأميركي إيثان هوك، أول فيلم يقوم بإخراجه خارج بلاده.

وعلى مدار أيام المهرجان، سيتألق المزيد من النجوم على السجادة الحمراء من بينهم ميريل ستريب وبراد بيت وجوني ديب وسكارليت جوهانسون وروبرت باتنسون.

كما من المرجح أن يظهر المغني مايك جاجر في ختام فعاليات المهرجان في 7 سبتمبر المقبل.

وحضور مثل هذه الاسماء يوضح مدى أهمية مهرجان فينيسيا بالنسبة لهوليوود.

ويمثل المهرجان أول مرحلة أساسية لمرشحي الأوسكار المحتملين.

وخلال الأعوام القليلة الماضية، نجح كثير من الأفلام التي يتم عرضها في مهرجان فينيسيا في الفوز بجائزة الأوسكار، ومن بينها أفلام «روما» و«لا لا لاند» و«شيب اوف ووتر».

ويظهر كبار نجوم هوليوود هذا العام في عدة أفلام.

فهناك فيلم الجريمة «جوكر» بطولة الممثلين خواكين فينيكس وروبرت دي نيرو، ومن إخراج تود فيليبس.

من ناحية أخرى، سيتم عرض فيلم «اد استرا» Ad Astra الذي يعد أول الأفلام التي تدخل منطقة الخيال العلمي، من إخراج جيمس جراي، ويقوم ببطولته براد پيت حيث يلعب دور رائد فضاء، بالاضافة إلى عرض اول فيلم سعودي في تاريخ المهرجان ينافس على «الاسد الذهبي» للمخرجة السعودية هيفاء المنصور وهو «المرشح المناسب».

كما سيعرض فيلم «ويتينج فور ذا بارباريانز» Waiting for the Barbarians من بطولة جوني ديب وروبرت باتنسون، المقتبس من رواية للكاتب الجنوب أفريقي جيه ام كويتزي، التي تدور حول الهجرة والعنصرية.

ومن المتوقع أن تدور مناقشات كثيرة حول العروض التي تقدمها شبكات البث عبر الانترنت.

وعلى الرغم من أن مهرجان كان استبعد هذه الشبكات من منافساته بعد خلاف حول حقوق التوزيع، يبدو أن فينيسيا أكثر انفتاحا.

ونتيجة لذلك، سيتنافس فيلمان أحدهما للمخرج ستيفن سودربرج ويدور حول وثائق بنما ويحمل اسم «ذا لاوندرومات»The Laundromat ومن بطولة ميريل ستريب وجاري أولدمان، بالإضافة إلى فيلم شبه سيرة ذاتية للمخرج نواه بومباك من بطولة سكارليت جوهانسون وادام درايفر ويحمل عنوان «مارديج ستوري» Marriage Story، على أبرز جوائز المهرجان وهي جائزة الاسد الذهبي.

ومن أكثر الأمور إثارة للجدل في المهرجان هو ما تم الكشف عنه من وجود مخرجتين فقط من بين 21 مخرجا في المسابقة، مما يشير لاستمرار انخفاض أعداد المخرجات اللاتي تشاركن في مهرجان فينيسيا.

ولكن يشار إلى أن رئيسة لجنة التحكيم هذا العام هي المخرجة الأرجنتينية لوكريسيا مارتيل، لتكون بذلك سابع سيدة تتولى هذا المنصب.

ومع ذلك، هناك رجل واحد سيغطي على كل هذه القضايا وهو رومان بولانسكي (86 عاما)، فمن المقرر عرض أحدث أفلامه «جا اكيوز (ان أوفيسر اند سباي)» J›Accuse (An officer and a spy) الذي تدور أحداثه حول قضية شهيرة لمعاداة السامية في فرنسا في بداية القرن العشرين.

يذكر أنه في أعقاب ظهور حركة «مي تو» المناهضة للتحرش، جرى عزل بولانسكي من أكاديمية الأوسكار لاتهامه باغتصاب فتاة (13 عاما) عام 1977.

السؤال الآن هو: هل سيأتي بولانسكي لفينيسيا؟ الحقيقة الواضحة هي أن دعوة مدير المهرجان البيرتو باربيرا لبولانسكي لحضور المهرجان أثارت جدلا كبيرا، سيتجدد خلال فعاليات المهرجان.

«كارنفال رو»

الممثلة البريطانية كارا ديليفين والممثل البريطاني اورنلادو بلوم في لوس انجلوس اثناء الاحتفال بالعرض الاول لمسلسل شركة امازون « كارنفال رو»

 



Tony Khazen



ملاحظة : نرجو ممن يرغب بإضافة تعليق، صياغته بلغة لائقة بعيدة عن القدح والذم والتحريض المختلف أو المسّ بالكرامات. إن كل ما ينشر من مقالات وأخبار ونشاطات وتعليقات، لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع الذي لا يتحمّل أي أعباء معنويّة أو ماديّة من جرّائها.


تعليقات حول الموضوع

لارسال تعليق يرجى تعبئة الحقول الإلزامية التالية

الاسم الكامل: اختياري *الرسالة : مطلوب

 البريد الالكتروني : اختياري

 الدولة : اختياري

 عنوان الرسالة : اختياري

 



INN LEBANON

اشترك و أضف بريدك الألكتروني لتلقي الأخبار

تابعونا على مواقع التواصل الاجتماعية
INNLEBANON ALL RIGHTS RESERVED 2019
top