2019- 09 - 23   |   بحث في الموقع  
logo العدد الحقيقي للوفد المرافق للرئيس عون الى نيويورك logo مقدمات نشرات الأخبار المسائية ليوم الأحد في 22/9/2019 logo وهاب: مداهمة منزل الشيخ زياد ملاعب مرفوضة logo أمير قطر يطمئن على صحة "أخيه" أمير الكويت logo قادة مصر والأردن والعراق متضامنون مع السعودية logo ترامب: أميركا والهند ملتزمتان بحماية المدنيين من الإرهاب logo حقوقيون: توقيف ناشطين في مصر على خلفية الاحتجاجات الأخيرة logo بيدرسون يصل إلى العاصمة السورية دمشق وينوي لقاء المعلم الاثنين
عثمان علم الدين لـ لبنان لم يعد يحتمل المزيد من التشرذم والجميع يعي خطورة المرحلة
2019-09-05 08:07:56

شدّد عضو كتلة المستقبل النائب عثمان علم الدين على أن لبنان لم يعد يحتمل مرحلة شد الحبال، لا سيما في ظل الأوضاع الإقتصادية القائمة في البلاد، وبالتالي من المفترض أن يكون الإعلان عن خطة الطوارئ الإقتصاديّة بعد الإجتماع الذي عقد في القصر الجمهوري في بعبدا جدياً، مضيفاً: بحال لم تكن الخطة جدية، فالباخرة ستغرق بالجميع.

وفي حين شدّد النائب علم الدين على أن جميع القوى السياسية باتت تعي اليوم خطورة المرحلة، أكد في حديث مع ، أن الإجراءات المطلوب القيام بها واضحة، وهي تتعلق بوقف الفساد واعتماد الشفافية والقيام بالإصلاحات الضرورية، معتبراً أنه لا يمكن القيام بأكثر مما حصل، على مستوى الضرائب والرسوم، في موازنة العام 2019، لا سيما أن المواطن اللبناني لم يعد يحتمل المزيد في ظلّ عدم حماية القطاعين الصناعي والزراعي على وجه الخصوص.

وطالب عضو كتلة المستقبل بـضرورة تعيين الهيئات الناظمة في مختلف القطاعات، نظراً إلى أنه لا يمكن الإستمرار في النهج الذي كان معتمداً في السابق، وبالتالي الإصلاح يجب أن يكون حقيقياً، معتبراً أنه نعم الله علينا أن الدول المهتمة بالشأن اللبناني تتابع تنفيذ مقررات مؤتمر سيدر، في إشارة إلى زيارة المنسق الفرنسي لمؤتمر سيدر بيار دوكان، في ظل الواقع المعروف على مستوى المؤسّسات الرسميّة، كي ينجح لبنان في تنفيذ المشروع كاملاً، قائلاً: فرنسا هي دائما كما يقال الأم الحنون.

على صعيد متّصل، أكد النائب علم الدين أن التراجع أو إتمام المشروع بيد اللبنانيين وحدهم، وبالتالي يجب أن يدركوا أهميّة هذه الفرصة لتجاوز الوضع الراهن، معتبراً أنّ غياب المصداقيّة أدى إلى وصول الأمور إلى ما هي عليه اليوم.

من ناحية أخرى، تطرق النائب علم الدين إلى الأحداث الأخيرة التي شهدتها الحدود الجنوبيّة في نهاية الاسبوع الماضي، لافتاً إلى أن الكثير من الكلام قيل في هذا المجال، لكنه أشار إلى أن المهم هو أن لبنان في مرحلة لم يعد يحتمل المزيد من التشرذم أو العودة إلى الإصطفافات السابقة، لا سيما أنه منذ العام 2005 لم تأتِ بأي نتائج إيجابيّة على المستوى الوطني.

وتمنى علم الدين أن يكون لبنان قد تجاوز هذا القطوع، بغضّ النظر عن الآراء حول ما حصل من رد لـحزب الله على الإعتداء الإسرائيلي، سواء تلك التي تقول أنّه إنتصار لمحور المقاومة أو أنّ الرد جاء ضمن حدود متفق عليها مسبقاً، قائلاً: تجاوزنا نفقاً خطيراً جداً.

ورداً على سؤال حول مواقف رئيس الحكومة سعد الحريري خلال هذه الفترة، شدد عضو كتلة المستقبل على أنه من الطبيعي أن يقف اللبنانيون إلى جانب بعضهم البعض في هكذا أوضاع، مذكراً بمواقف رئيس الحكومة الراحل رفيق الحريري عند أيّ إعتداء إسرائيلي على لبنان، واصفًا مواقف سعد الحريري في هذا المجال بالطبيعيّة.




النشرة



ملاحظة : نرجو ممن يرغب بإضافة تعليق، صياغته بلغة لائقة بعيدة عن القدح والذم والتحريض المختلف أو المسّ بالكرامات. إن كل ما ينشر من مقالات وأخبار ونشاطات وتعليقات، لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع الذي لا يتحمّل أي أعباء معنويّة أو ماديّة من جرّائها.


تعليقات حول الموضوع

لارسال تعليق يرجى تعبئة الحقول الإلزامية التالية

الاسم الكامل: اختياري *الرسالة : مطلوب

 البريد الالكتروني : اختياري

 الدولة : اختياري

 عنوان الرسالة : اختياري

 



INN LEBANON

اشترك و أضف بريدك الألكتروني لتلقي الأخبار

تابعونا على مواقع التواصل الاجتماعية
INNLEBANON ALL RIGHTS RESERVED 2019
top