2019- 09 - 16   |   بحث في الموقع  
logo دعوى قضائية ضد الفاخوري... "قتل وتعذيب وعمالة" logo اللجنة الدولية لحقوق الانسان تواكب توقيفات لبنان الأخيرة logo انتهاء العطلة القضائية logo الصين تدافع عن إيران... logo العريضي: اميركا التي تعاقب المقاومة تضغط على لبنان لاطلاق سراح العميل فاخوري logo حمادة: على لبنان أن يفكّ ارتباطه العلني والسري مع جبهة الممانعة logo عسلي: نحتاج الى جرأة لاتخاذ اجراءات غير شعبية تخرجنا من أزمتنا الاقتصادية logo قزي: بشير الجميل غيّر المجتمع بـ21 يوما وكلام نصرالله إعلان سقوط لبنان أمام إيران
معوض: لا يمكننا الكلام بالحكومة عن النأي بالنفس فيما حزب الله يقرر الحرب
2019-09-12 06:11:13

ركّز رئيس حركة الاستقلال النائب ميشال معوض، تعليقًا على الخطاب الأخير للأمين العام لـحزب الله السيد حسن نصرالله، على أنّ القضيّة هي قضيّة مصلحة لبنان وأُسس التفاهم بين اللبنانيين، ومن الواضح أنّ هناك نزاعًا قويًّا في المنطقة، ولكن دخول لبنان فيه ومن أي جهة من الجهات يعرّضه للخطر. ولذلك كانت هناك أسس تفاهم وأساس دستوري، أنّ قرار الحرب لا يمكن أن يُتّخذ إلّا عبر الدولة اللبنانية. وذكّر في حديث صحافي، بأنّ التفاهم عند تشكيل الحكومة الحاليّة، كان على أنّها ستعتمد سياسة النأي بالنفس، وهي أعلنت الأمر في بيانها أيضًا، لافتًا إلى أنّ حزب الله هو شريك فيها ولا يمكننا الكلام في الحكومة عن النأي بالنفس فيما هو يقرّر الحرب ويعتبر نفسه جزءًا من محورها. وشدّد معوض على أنّ في ذلك مخالفة للدستور وللركائز الّتي تأسّست عليها الحكومة الحاليّة، وكذلك مخالفة للتوجّه المبدئي الّذي عدنا إلى التراجع عنه وهو الاستراتيجية الدفاعية، بمعنى أنّ علينا الإستفادة من كلّ قوّتنا لمواجهة إسرائيل وإعتداءاتها، ولكن تحت إدارة الدولة اللبنانية وبقرارها وليس بقرار نزاع إقليمي، بل بقرار يتعلّق بالمصلحة اللبنانية العليا.


وكالات



ملاحظة : نرجو ممن يرغب بإضافة تعليق، صياغته بلغة لائقة بعيدة عن القدح والذم والتحريض المختلف أو المسّ بالكرامات. إن كل ما ينشر من مقالات وأخبار ونشاطات وتعليقات، لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع الذي لا يتحمّل أي أعباء معنويّة أو ماديّة من جرّائها.


تعليقات حول الموضوع

لارسال تعليق يرجى تعبئة الحقول الإلزامية التالية

الاسم الكامل: اختياري *الرسالة : مطلوب

 البريد الالكتروني : اختياري

 الدولة : اختياري

 عنوان الرسالة : اختياري

 



INN LEBANON

اشترك و أضف بريدك الألكتروني لتلقي الأخبار

تابعونا على مواقع التواصل الاجتماعية
INNLEBANON ALL RIGHTS RESERVED 2019
top