2020- 02 - 26   |   بحث في الموقع  
logo المهندس محمد رمضان إلى الحرية logo تدابير سير في طرابلس وإغلاق طرقات.. اليكم التفاصيل logo وزارة الصحة تعلن تفاصيل الحالة الثانية المصابة بالكورونا في لبنان logo لحظة إصابة نائب وزير الصحة الإيراني بفيروس كورونا logo طبيبة إندونيسية تؤكد "الحيوانات المنوية" قد تسبب الحمل في المسابح المختلطة logo "صدمة".. لبنان أمام أعباء جديدة بـ 52.5 مليار دولار logo تدابير سير في طرابلس وإغلاق مسالك بسبب الأشغال logo عودة صندوق النقد الدولي رهن دعوة الحكومة
مقرب من حزب الله للجمهورية: على الحكومة شدشدة براغيها والحد من مفاعيل الحصار الأميركي
2019-09-12 07:13:44

لفت أحد القريبين من حزب الله، في حديث إلى صحيفة الجمهورية، إلى أنّه إذا كانت الدولة ضعيفة على صعيد الجهوزيّة العسكريّة بالمقارنة مع إمكانيّات العدو الإسرائيلي، ما اضطرّه إلى أن يملأ الفراغ منذ عقود، فإنّها تملك في المقابل أوراقًا للحدّ من مفاعيل الحصار الأميركي والعقوبات المتدحرجة الّتي تصيب أهدافًا عشوائية، وهي معنيّة بأن تستخدم هذه الاوراق، لا أن تبقى متفرِّجة على ما يجري. وركّز في إطار توصيفه الواقع السائد في هذا المجال، على أنّ للحكومة ساقَي دجاجة، وذلك في معرض انتقاده ضعف أدائها وهزالة موقفها حيال موجة العقوبات الأميركية. وأوضح أنّ الحكومة مدعوّة إلى شدشدة براغيها والخروج من حالة عدم الاكتراث إلى حالة تحمّل المسؤوليّة والدفاع عن أبنائها، لأنّ تجاهل ما يحصل والامتناع عن أيّ تحرّك اعتراضي سيشجعان الولايات المتحدة الأميركية على الاستمرار في سياسة الحصار وتوسيع نطاقه. وشدّد على أنّ الأسوأ ليس النهج الأميركي المعروف بعدائيّته حيال المقاومة، وإنّما بـتواطؤ بعض أحصنة طروادة مع واشنطن، إمّا لجهة التحريض والتشجيع على فرض عقوبات، وإمّا لجهة التبرّع بتقديم خدمات وتسهيلات للأميركي. وبيّ، أنّ ما دفع الأمين العام لـحزب الله السيد حسن نصرالله أخيرًا إلى رفع اللهجة والتلويح بفرض قواعد اشتباك مالية، هو التمادي الحاصل في استهداف مؤسّسات وشخصيّات تحمل الهويّة الشيعيّة، إنّما من دون أن يكون لها أيّ ارتباط بـحزب الله، لا تنظيميًّا ولا معنويًّا، بل إنّ بعضها معروف بتمايزه عن سلوك الحزب وأدبيّاته.


وكالات



ملاحظة : نرجو ممن يرغب بإضافة تعليق، صياغته بلغة لائقة بعيدة عن القدح والذم والتحريض المختلف أو المسّ بالكرامات. إن كل ما ينشر من مقالات وأخبار ونشاطات وتعليقات، لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع الذي لا يتحمّل أي أعباء معنويّة أو ماديّة من جرّائها.


تعليقات حول الموضوع

لارسال تعليق يرجى تعبئة الحقول الإلزامية التالية

الاسم الكامل: اختياري *الرسالة : مطلوب

 البريد الالكتروني : اختياري

 الدولة : اختياري

 عنوان الرسالة : اختياري

 



INN LEBANON

اشترك و أضف بريدك الألكتروني لتلقي الأخبار

تابعونا على مواقع التواصل الاجتماعية
INNLEBANON ALL RIGHTS RESERVED 2020
top