2019- 10 - 19   |   بحث في الموقع  
logo محادثات تركية إيرانية حول “نبع السلام” logo طرقات ما زالت مقطوعة وأخرى تم فتحها.. هذه التفاصيل logo هل يلتئم مجلس الوزراء اليوم في قصر بعبدا؟ logo "الاشتراكي" و"القوات" يريدان استقالة الحريري.. و"شرطٌ" لجنبلاط logo 3 احتمالات كانت أمام الحريري.. "أحلاها مُرّ" logo "7 أيّار"... بغطاءِ الشارع logo دور حزب الله في ثورة الـ"واتساب" logo مصدر عوني للشرق الاوسط: انضمام القوات والاشتراكي للمتظاهرين يندرج بإطار النكايات السياسية
فجر السعيد هاجمت نجلاء فتحي ودعت للتطبيع مع إسرائيل.. ومرضها أبعدها عن الإعلام
2019-09-20 11:07:21


مذيعة وإعلامية
خلال قناة سكوب التي أطلقتها وفي عام 2018 قدمت فجر السعيد برنامج "هنا الكويت"، وهو برنامج سياسي منوّع. وفي شهر رمضان عام 2019 قدمت برنامج "غبقة سكوب" .

فجر السعيد تدعم مبارك وكادت تصاب بجلطة بسبب فوز مرسي
لطالما أعلنت فجر السعيد دعمها للرئيس المصري الأسبق محمد حسني مبارك، وعبّرت عن سعادتها بعد حصوله على البراءة في قضية قتل المتظاهرين، وقالت "الحمد لله الذي أطال في عمره ليرى براءته وندم من أساء إليه"، وكانت قد أجرت لقاء معه وقالت إنها وصلت إليه من دون وسيط، وهي من سعت للأمر، كما أجرت أيضاً حواراً مع زوجته سوزان مبارك.
كذلك قامت فجر السعيد بإرتداء ملابس تشبه ملابس جماعة الإخوان المسلمين، وشاركت في مظاهراتهم ضد مبارك لتعرف كيف يفكرون، وأعلنت بأنها كادت تصاب بجلطة بعد أن سمعت خبر فوز محمد مرسي بالرئاسة في عام 2012، كما علقت بعد وفاة مرسي أنها تعزي قناة "الجزيرة" في وفاته، وإعتبرها البعض تشمت في الموت.

هجومها على ​نجلاء فتحي​
فوجئ الجمهور بهجوم فجر السعيد  على الممثلة المصرية نجلاء فتحي، وطلبت منها عدم الظهور مجدداً ما دامت لم تجر أية عملية تجميلية وبأنه ليس ذنب الجمهور أن يراها بهذا الشكل، وهو ما عرّض السعيد للهجوم من قبل الجمهور، وعلى الرغم من هذا الهجوم لكن السعيد عادت مجدداً لتنتقد نجلاء فتحي وزوجها الاعلامي الراحل ​حمدي قنديل​ مرة أخرى، وكتبت عبر صفحتها على أحد مواقع التواصل الإجتماعي لها، إن نجلاء فتحي فنانة معتزلة وليست معصومة من الانتقاد، وظهر بأن انتقادها بسبب هجوم نجلاء وزوجها على الرئيس السابق محمد حسني مبارك، وكتبت: وبرغم كل اللي عملتوه أتحداكم إن سمحت لأي أحد بنشر أي صوره لها مستقبلاً لأنها أكيد استوعبت ما قلته لها جيداً... ويله ابتدوا بالهري.



النشرة



ملاحظة : نرجو ممن يرغب بإضافة تعليق، صياغته بلغة لائقة بعيدة عن القدح والذم والتحريض المختلف أو المسّ بالكرامات. إن كل ما ينشر من مقالات وأخبار ونشاطات وتعليقات، لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع الذي لا يتحمّل أي أعباء معنويّة أو ماديّة من جرّائها.


تعليقات حول الموضوع

لارسال تعليق يرجى تعبئة الحقول الإلزامية التالية

الاسم الكامل: اختياري *الرسالة : مطلوب

 البريد الالكتروني : اختياري

 الدولة : اختياري

 عنوان الرسالة : اختياري

 



INN LEBANON

اشترك و أضف بريدك الألكتروني لتلقي الأخبار

تابعونا على مواقع التواصل الاجتماعية
INNLEBANON ALL RIGHTS RESERVED 2019
top