2019- 10 - 20   |   بحث في الموقع  
logo المعتصمون يتزايدون في طرابلس.. ومطالبة للقوى الأمنية بمنع إقفال الطرقات logo بالفيديو: طفلة تقدّم وردة لعنصر في الجيش في مشهد رائع logo بالفيديو والصور: طرابلس تنتفض.. هذا ما وثقته كاميرا logo جعجع: لا ازال أتوقع استقالة وزراء الاشتراكي وافضل ورقة اصلاحية لن توصلنا إلى اي مكان logo استمرار الاحتجاجات في طرابلس لليوم الرابع بوتيرة عالية logo جعجع: فات الاوان على الحديث عن صفر ضرائب logo جمعية إنماء وتطوير التل في طرابلس : نثني على الإنجازات التي تحققها غرفة طرابلس والشمال logo بالفيديو: لبنانيو باريس ينتفضون تحت الأمطار
الخارجية السورية: تصريحات أردوغان لا تنم إلا عن نظام مرتكب للمجازر
2019-10-10 16:55:46

أكدت سوريا أن تصريحات رئيس النظام التركي حول حرصه على حماية الشعب السوري وحقوقه لا تخرج إلا عن شخص منفصل عن الواقع مشددة على أنها ستواجه العدوان التركي الغاشم بمختلف أشكاله في أي بقعة من البقاع السورية وبكل الوسائل والسبل المشروعة.

وقال مصدر رسمي في وزارة الخارجية والمغتربين السورية في تصريح لـ سانا اليوم: بعد دعمه المستمر للإرهاب والإرهابيين في سورية وتدريبهم وتسليحهم وحمايتهم وإرسالهم لقتل السوريين يظهر علينا اليوم رئيس النظام التركي بتصريحات لا تخرج إلا عن شخص منفصل عن الواقع يتحدث فيها عن حرصه على حماية الشعب السوري وهو الأرعن القاتل الغارق بدم هذا الشعب عبر نظامه الاخونجي المجرم الداعم للإرهاب الراعي للتنظيمات الإرهابية التي قتلت وما زالت تقتل السوريين في أكثر من منطقة في سورية.

وأضاف المصدر إن تصريحات المجرم أردوغان اليوم وحديثه عن خوفه على الشعب السوري وحمايته وصون حقوقه وهو الذي يعتدي على السكان الآمنين في الشمال السوري تحت ذريعة محاربة الإرهاب لا تنم إلا عن نظام مرتكب للمجازر يرقص على كل الحبال ويتلطى بالشعارات الإنسانية وهو الأبعد عنها.

وتابع المصدر إن الجمهورية العربية السورية التي ردت على العدوان التركي في أكثر من منطقة عبر ضرب وكلائه وإرهابييه وهزيمتهم تؤكد أنها ستواجه العدوان التركي الغاشم بمختلف أشكاله في أي بقعة من البقاع السورية وبكل الوسائل والسبل المشروعة وتشدد على أن قافلة مكافحة الإرهاب في سورية تسير ولن توقفها تصريحات أردوغان أو أمثاله وإن حماية الشعب السوري هي مهمة الجيش العربي السوري والدولة السورية فقط.




Odette Hamdar



ملاحظة : نرجو ممن يرغب بإضافة تعليق، صياغته بلغة لائقة بعيدة عن القدح والذم والتحريض المختلف أو المسّ بالكرامات. إن كل ما ينشر من مقالات وأخبار ونشاطات وتعليقات، لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع الذي لا يتحمّل أي أعباء معنويّة أو ماديّة من جرّائها.


تعليقات حول الموضوع

لارسال تعليق يرجى تعبئة الحقول الإلزامية التالية

الاسم الكامل: اختياري *الرسالة : مطلوب

 البريد الالكتروني : اختياري

 الدولة : اختياري

 عنوان الرسالة : اختياري

 



INN LEBANON

اشترك و أضف بريدك الألكتروني لتلقي الأخبار

تابعونا على مواقع التواصل الاجتماعية
INNLEBANON ALL RIGHTS RESERVED 2019
top