2019- 11 - 18   |   بحث في الموقع  
logo حال الطّرقات في اليوم الـ 32 من الثورة logo سلام: "جبران مش شايف حدا".. ولهذه الأسباب رفضت رئاسة الحكومة logo بري: البلد أشبه بسفينة تغرق شيئاً فشيئاً logo "لم يفت الآوان بعد".. وهاب يقترح "حلّاً" logo "دعمٌ" أميركي للشعب الإيراني logo فنانة لسعتها أفعى logo عبدو الانساني logo عادت الى التقديم
"أركانسيال": مركز الدامور إحترق بكامله
2019-10-15 21:24:50

أكّدت جمعيّة "أركانسيال" أنّ الحريق الذي اندلع في منطقة الجبل وأتى على مركزها في الدامور لم ينجم عنه أيّ أضرار في الأرواح. وتوجّهت في بيان بالشكر والامتنان لعناصر الدفاع المدني والجيش اللبناني والسلطات المحلّية لشجاعتهم وتضامنهم معها، وكذلك توجّهت بشكر خاص للأهالي ولأصدقائها على وفائهم.ولفتت إلى أنّ، مركزها في الدامور أمّن بشكل دؤوب حاجات إنمائيّة مستدامة في المنطقة وخدمات للفئات الأكثر حاجة. وأكّدت أنّها مستمرّة في التزاماتها هذه على الرغم من الأضرار والخسائر الضخمة التي لحقت بالمركز.وإذ أشارت إلى أنّ مركز الدامور يضم حضانة تستقبل 32 طفلاً، ومركزاً لإعادة ترميم الأثاث المتبرّع به بهدف إعادة تقديمه للفقراء، أضافت الجمعيّة في بيانها أنّ المركز يؤمّن عشرات جلسات العلاج الفيزيائي والعلاجات الأخرى شبه الطبّية أسبوعياً؛ ويجمع من حوالى 200 منزل النفايات القابلة لإعادة التدوير في معمل الفرز التابع له.ولفتت الى أنه يعمل في المركز 35 أجيراً معظمهم من المعوّقين الذين سيواجهون حالياً بطالة تقنيّة. وذكرت أنّ في المركز مكاتب لجمعيّة "كاريتاس" وذلك من ضمن التزام جمعيّة "أركانسيال" التعاون مع المجتمع المدني.وأعربت الجمعية عن امتنانها إلى الدعم الكريم الذي تلقّته عبر تأمين مكان لها لاستضافة حضانتها الأمر الذي سيسمح باستكمال العمل فيها خلال هذا الأسبوع.ودعت، كل من يريد دعمها ومساعدتها لتكمل رسالتها في مساعدة الفئات غير المحظيّة وخدمة كل محتاج إلى الاتصال بها عبر الخط الساخن: 71682458، حيث بإمكان المتّصلين استعراض وسائل الدعم المختلفة التي يمكنهم المساهمة فيها بهدف تأمين الإنماء المستدام.


وكالات



ملاحظة : نرجو ممن يرغب بإضافة تعليق، صياغته بلغة لائقة بعيدة عن القدح والذم والتحريض المختلف أو المسّ بالكرامات. إن كل ما ينشر من مقالات وأخبار ونشاطات وتعليقات، لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع الذي لا يتحمّل أي أعباء معنويّة أو ماديّة من جرّائها.


تعليقات حول الموضوع

لارسال تعليق يرجى تعبئة الحقول الإلزامية التالية

الاسم الكامل: اختياري *الرسالة : مطلوب

 البريد الالكتروني : اختياري

 الدولة : اختياري

 عنوان الرسالة : اختياري

 



INN LEBANON

اشترك و أضف بريدك الألكتروني لتلقي الأخبار

تابعونا على مواقع التواصل الاجتماعية
INNLEBANON ALL RIGHTS RESERVED 2019
top