2020- 04 - 04   |   بحث في الموقع  
logo ماذا في أسرار الصحف؟ logo أبرز العناوين التي تصدّرت صحف اليوم logo الطبيب العام الأميركي يتحدث عن "أدلة جديدة" بشأن انتقال كورونا من شخص إلى آخر logo أبوالعطا يؤكد لم يثبت أن ارتفاع درجات الحرارة يقضي على فيروس كورونا logo مصر تنفي صحة "أرقام كورونا" المتداولة على مواقع التواصل الاجتماعي logo وزير النفط العماني يكشف هدف السلطنة في الحفاظ على أسعار تخدم مصالح الجميع logo "الصحة المصرية" تكشف حقيقة الإحصائيات والبيانات المتداولة عن الإصابات بفيروس كورونا logo قرارات عاجلة بشأن مرضي وأطباء معهد الأورام بعد ظهور إصابات بكورونا
الكورونا مش مزحة.. هذه الاجراءات المطلوبة
2020-02-23 21:00:42

كتب الباحث وائل ياسين، رئيس لمركز الشرق الأوسط للدراسات والتنمية، مقالاً بشأن فيروس “كورونا” المستجد، معتبراً أنها “ليس مزحة”، وهناك العديد من الإجراءات التي يجب اتخاذها لمجابهته.   


وقال ياسين: “في ظل أزمة الوباء العالمي التي تتهدد شعوب العالم على إختلاف قومياتها وأديانها وجنسياتها، وخاصة الصين التي يسيطر على هواجس المواطنين فيروس كورونا.


ومن خلال المتابعة والمراقبة لما يجري في الصين لمكافحة انتشار “الكورونا”، وكيف سخرت هذه الدولة العظيمة كافة قدراتها البشرية والاقتصادية والتكنولوجية والطبية والقانونية وادارتها للازمة بكل مسؤولية، ولا يخفى أنها استطاعت خلال شهر السيطرة على “الوباء”  وقدرتها على الحدّ من الانتشار”.


وتابع: “من موقعي كرئيس لمركز الشرق الأوسط للدراسات والتنمية، تابعت منذ اليوم الأول من إكتشاف الفيروس خارطة انتشاره عالمياَ خاصة منطقة الشرق الأوسط، إذ أنه اكتشفت تسع حالات في الإمارات العربية المتحدة وحالة واحدة في مصر حتى الامس القريب و كلها حالات لها ارتباط في مدينة ووهان التي تفشى فيها المرض بقوة وكل الحالات تحت السيطرة وقد تسربت حالات من ووهان الى الشرق الاوسط قبل اعلان الصين الإغلاق التام وحالة الطوارىء. اما الان وبعد توارد المعلومات عن انتشار الفيروس في مدينة قم الإيرانية ووصول أحدها الى لبنان اعتقد ان الامور ربما تخرج عن السيطرة في منطقة الشرق الاوسط، ما لم تسارع السلطات الى اتخاذ اجراءات جريئة وإحترازية وأن تؤخذ الأمور بجدية”. 


وأضاف: “انطلاقاً من مسؤوليتي الوطنية اتجاه وطني وأهلي، أرى بضرورة نقل التجربة الصينية في كيفية الحد من الانتشار، متمنياً على الحكومة اللبنانية وكافة الاطراف السياسية التعامل مع الازمة بمسؤولية بعيداً عن الحسابات السياسية، لأن الفيروس اذا ما تسرب الى وطننا لن يفرق بين مواطن وآخر بمذهبه او بانتمائه السياسي، وأرى أن على الحكومة اللبنانية وكافة مؤسسات المجتمع الاجتماعية والسياسية والروحية أن تضع كل الاختلافات السياسية جانباً، كما المطلوب تظافر الجهود لمَواجهة الفيروس خاصة ان لبنان ليس لديه الامكانيات المالية واللوجيستية والتقنية، أنما يجب على الحكومة اتخاذ اجراءات عاجلة فورية، وهي:


– أولاً التدقيق بحركة الوافدين عبر المطار والحدود البرية والبحرية وتحديد الوافدين من المناطق التي تفشى فيها الوباء منذ اسبوع، ومن ثم اتخاذ اجراء الحجر الصحي الإلزامي للوافدين من الأماكن التي يتفشى فيها الفيروس وخاصة مقاطعة “خوبيه” ووهان الصينية ومدينة قم الإيرانية.   


– ثانياً إصدار تعاميم على المستشفيات والمستوصفات والعيادات الخاصة والعامة بوجوب اتخاذ الاجراءات اللازمة للوقاية والتبليغ عن اي حالة يشتبه بها.   


– ثالثاً اصدار تعميم على الصيدليات والمستوصفات بعدم بيع أي ادوية لها علاقة بتخفيض الحرارة دون وصفة طبية والابلاغ عن أي حالة يشتبه بها.   


– رابعاً الاسراع في اتخاذ اجراءات عاجلة بتوقف المدارس والمؤسسات التعلمية لمدة اسبوع بالاضافة ااى تعميم على الطلاب كيفية الوقاية من الفيروس.   


– خامساً على المؤسسات الروحية اصدار توجيهات لدور العبادة مساجد وكنائس بوجوب ارتداء الكمامات أثناء أداء الصلاة الجماعية.   


– سادساً على الدولة اللبنانية تأمين كمامات بصورة عاجلة ومراقبة اسعارها وعدم السماح للاستغلال   


 – سابعاً الزام المواطنين ارتداء الكمامات في وسائل النقل البوسطات والفانات بشكل اساسي.     


وختم: “نأمل من المعنيين أن تأخذ هذه الاجراءات بشكل جدي ويصار الى تنفيذها عاجلاً، ليس هلعاً وليس بقصد توجيه سهام على أطراف سياسية ربما تعتبر حالها متضررة من هكذا اجراءات، بل حرصاَ على عدم تفاقم الأزمة في ظل وضع اقتصادي ينذر بانهيار اجتماعي كبير”.




وكالات



ملاحظة : نرجو ممن يرغب بإضافة تعليق، صياغته بلغة لائقة بعيدة عن القدح والذم والتحريض المختلف أو المسّ بالكرامات. إن كل ما ينشر من مقالات وأخبار ونشاطات وتعليقات، لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع الذي لا يتحمّل أي أعباء معنويّة أو ماديّة من جرّائها.


تعليقات حول الموضوع

لارسال تعليق يرجى تعبئة الحقول الإلزامية التالية

الاسم الكامل: اختياري *الرسالة : مطلوب

 البريد الالكتروني : اختياري

 الدولة : اختياري

 عنوان الرسالة : اختياري

 



INN LEBANON

اشترك و أضف بريدك الألكتروني لتلقي الأخبار

تابعونا على مواقع التواصل الاجتماعية
INNLEBANON ALL RIGHTS RESERVED 2020
top