2020- 05 - 30   |   بحث في الموقع  
logo حادث مروّع يودي بحياة ابن الـ16 عاماً logo قبرص توافق على تسليم “دياب” الى الولايات المتحدة logo وزير المال السعودي يؤكد أن إعادة فتح الأنشطة خطوة لتحسين أداء الاقتصاد تدريجيًا logo العثور على جثة عند شاطئ كفرعبيدا – البترون logo استشهاد فلسطيني من ذوي الاحتياجات الخاصة برصاص الاحتلال في القدس logo كيف علّقت الخارجية الايرانية على احتجاجات أميركا؟ logo ولادة طفلة بفمين منفصلين والأطباء يجرون عملية لإزالته logo رقم قياسي لحالات التعافي من "كورونا" بسبب دواء أطفال في أميركا
البلهاريسيا قتل عبد الحليم حافظ قبل 43 عاما.. ما علاقة كورونا؟
2020-03-30 22:09:14

يصادف اليوم الـ30 من شهر اذار ذكرى رحيل العندليب الأسمر الفنان المصري عبد الحليم حافظ، الذي توفي قبل 43 عامًا في أحد مستشفيات لندن بعد مضاعفات صحية خطيرة وتسمم في الدم وتلييف في الكبد، كان سببه إصابته منذ الطفولة بداء البلهاريسيا.


وتتزامن ذكرى وفاة حافظ هذا العام مع تفشي ورعب فيروس كورونا حول العالم، مما جعل الجمهور يستذكر فترة مرض ووفاة العندليب الأسمر، حيث كان حينها يعتبر مرض البلهارسيا الذي أصابه من الأمراض التي لا علاج لها.

وبدأ مرض البلهاريسيا مع الراحل في عام 1956عندما أصيب بأول أعراض المرض، حيث تعرض لنزيف حاد في المعدة عندما كان يتناول إفطاره عند صديقه مصطفى العريف، خلال شهر رمضان المبارك.

وتبين أن حافظ التقط المرض في طفولته، وهو مرض طفيلي ينتقل لجسم الإنسان من خلال دودة البلهاريسيا المتواجدة في مياه المستنقعات، ما شكل له معاناة صحية مزمنة، فأجرى ما يقارب الـ61 عملية جراحية خلال فترة حياته. وفارق عبد الحليم حافظ الحياة بعد رحلة طويلة مع المرض والمعاناة في يوم 30 اذار من عام 1977 عن عمرٍ يُناهز الـ 47 عامًا.


وبالإضافة للغناء، شارك الفنان الراحل بعدد كبير من الأفلام وحقق نجاحا في مجال التمثيل، تاركًا في رصيده عددا كبيرا من الأغاني والأفلام الرومانسية.

يذكر أن عبد الحليم حافظ لم يتزوج قط، إلا أن الكثير من الشائعات أكدت ارتباطه بالفنانة سعاد حسني، وقال كثيرون إنه تزوج منها سرا.

تجدر الإشارة إلى أن مرض البهاريسيا يعد اليوم من الأمراض التي تصيب أطفال دول العالم الثالث ولا يعتبر مرضا مميتا ولا خطيرا، إذ يتم إعطاء المصاب وصفات دوائية تخلصه من الأعراض والإصابة في غضون أيام، ولا تؤثر لاحقا على صحته. 




ملاحظة : نرجو ممن يرغب بإضافة تعليق، صياغته بلغة لائقة بعيدة عن القدح والذم والتحريض المختلف أو المسّ بالكرامات. إن كل ما ينشر من مقالات وأخبار ونشاطات وتعليقات، لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع الذي لا يتحمّل أي أعباء معنويّة أو ماديّة من جرّائها.


التعليقات

لارسال تعليق يرجى تعبئة الحقول الإلزامية التالية

الاسم الكامل: اختياري *الرسالة : مطلوب

 البريد الالكتروني : اختياري

 الدولة : اختياري

 عنوان الرسالة : اختياري

 



INN LEBANON

اشترك و أضف بريدك الألكتروني لتلقي الأخبار

تابعونا على مواقع التواصل الاجتماعية
INNLEBANON ALL RIGHTS RESERVED 2020
top