2020- 06 - 02   |   بحث في الموقع  
logo تعرف على حقيقة وصول الإصابات بفيروس كورونا في مصر إلى مليون حالة logo تعرف على حقيقة وصول الإصابات بفيروس كورونا في مصر إلى مليون حالة logo طبيب إيطالي بارز يعلن أن فيروس كورونا يفقد قوته ولم يعد موجودا سريريا logo نزار أبو حجر لـ«الأنباء»: دراما 2020 اتجهت نحو التشويق والإثارة logo أمانة والي لـ «الأنباء»: من يقول ليس لدينا دراما سورية يظلمنا! logo شهد برمدا: «يا كايدهم» دعماً لأطفال مرضى السرطان logo مقاضاة إيناس الدغيدي بسبب عبير صبري logo غلوم يكشف أسرار زيجات «ربعه» السرية!
"التعيينات" تابع... الوزراء مُلزمون بهذا الأمر فقط!
2020-04-01 16:40:44

أعلن وزير الصناعة عماد حب الله، أن "الحكومة الحالية أتت من وجع الناس الذين طالبوا بالتغيير. ومن واجبنا أن نمثل الناس الذين نزلوا الى الساحات والذين بقوا أيضاً في بيوتهم، ولكن لا احد منا كان يتوقع مدى السوء الذي كان الوضع عليه على مختلف الصعد، بدءاً من الفساد والرشوة والهدر والتهريب والتهرّب".
وتحدّث عن "الآلية الجديدة التي تتّبعها الحكومة لإعداد دراسة البيانات واللوائح المتعلقة بالناس المحتاجة، بعدما اكتشف وزير الشؤون الاجتماعية أن الاحصاءات القديمة عن العائلات المحتاجة كانت ملغومة".

وتعليقاً على سلّة التعيينات المطروحة غداً في مجلس الوزراء، قال حب الله في حديثٍ إلى الـ MTV:" سنقوم بما يجب بالنسبة الى التعيينات، وأنا لن أدعم تعييناً لا يراعي الكفاءة واختيار الشخص المناسب في المكان المناسب، وزملائي الوزراء بهذا الاتجاه. التعيينات المطروحة غداً هي الأكثر أهمية للسنوات المقبلة لأنها تؤسس لمستقبل لبنان الواعد".
وأضاف، "سأتصرف بإستقلالية وشفافية وبما يمليه عليّ ضميري ومسؤوليتي الوطنية. وإذا كانت القوى والأطياف السياسية كلها انتقدت الحكومة، فهذا يعني أنها لا تقوم بما يرغبون".
ولفت إلى أنه "إذا كنا ملزمين بشيء فبمراعاة تمثيل الطوائف فقط، وبعيداً عن ذلك أقوم بما يمليه عليّ ضميري ومسؤوليتي الوطنية. ولن ينصحني أحد بشيء لن أقوم به اذا لم اقتنع به".
وتمنى وزير الصناعة، أن "يصار الى تأجيل البحث في التعيينات اذا لم يصار إلى شرح واف ومقنع للسير الذاتية الخاصة بالمرشّحين للمواقع الشاغرة في حاكمية مصرف لبنان ولجنة الرقابة على المصارف. وأعتقد أنه بناء على النقاش سيؤخذ الموقف بالتأجيل أو بعدمه".    





ملاحظة : نرجو ممن يرغب بإضافة تعليق، صياغته بلغة لائقة بعيدة عن القدح والذم والتحريض المختلف أو المسّ بالكرامات. إن كل ما ينشر من مقالات وأخبار ونشاطات وتعليقات، لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع الذي لا يتحمّل أي أعباء معنويّة أو ماديّة من جرّائها.


التعليقات

لارسال تعليق يرجى تعبئة الحقول الإلزامية التالية

الاسم الكامل: اختياري *الرسالة : مطلوب

 البريد الالكتروني : اختياري

 الدولة : اختياري

 عنوان الرسالة : اختياري

 



INN LEBANON

اشترك و أضف بريدك الألكتروني لتلقي الأخبار

تابعونا على مواقع التواصل الاجتماعية
INNLEBANON ALL RIGHTS RESERVED 2020
top