2020- 06 - 04   |   بحث في الموقع  
logo هل من آثار جانبية على ترامب جراء هيدروكسي كلوروكين؟ logo موسكو تدعو واشنطن لوقف “الابتزاز الاقتصادي” ضد فنزويلا logo ماذا جاء في التقرير اليومي لغرفة إدارة الكوارث؟ logo لجنة الصناعة والطاقة بغرفة الشرقية تستعرض تصنيع وتوطين المواد الكيميائية التي تدخل في تحلية المياه logo النائب العام التمييزي يستدعي القاضية غادة عون logo هذا ما كشفته القيادات الأمنية للمجلس الأعلى للدفاع logo ماجدة الرومي للمرة الأولى على غلاف مجلة منذ 45 عاماً! logo تسجيل 50 اصابة جديدة بكورونا اليوم في لبنان.. اليكم التفاصيل
بؤرة كورونا الأفريقية.. لماذا سجلت مدينة عُشر إصابات القارة؟
2020-05-22 10:55:29

تحولت مدينة كيب تاون الشهيرة في أقصى جنوب القارة الأفريقية إلى بؤرة لتفشي مرض كوفيد-19 في جنوب إفريقيا، وأحد النقاط الساخنة في القارة السمراء بأكملها.


وسجلت الوجهة السياحية المميزة في جنوب القارة الأفريقية أكثر من 12 ألف حالة إصابة مؤكدة بالفيروس حتى الخميس، تماثل 63 بالمائة من الحالات في جنوب أفريقيا، التي بلغت 19 ألف حالة، وحوالي 10 بالمائة من الحالات في أفريقيا، التي سجلت 95 ألف حالة.

وكان يتوقع أن تشكل مقاطعة غوتنغ التي تضم جوهانسبرغ، أكبر مدينة في جنوب أفريقيا، والعاصمة بريتوريا، بؤرة التفشي في البلاد نتيجة لكثافتها السكانية ومستويات الفقر، لكن كيب تاون تحدت التوقعات.

قال وزير الصحة، زويليني مخيز، للصحفيين “لم يتنبأ أي نموذج مقدمًا بما نراه في مقاطعة كيب الغربية. ارتفاع معدلات الحالات في كيب الغريبة فاق التوقعات، وربما نحتاج إلى تدخلات إضافية لمحاولة احتواء تلك الأعداد”.

ويعتقد الخبراء أن جبال وشواطئ كيب تاون كانت السبب الرئيس في ارتفاع عدد حالات كوفيد-19، بفضل الرحلات الجوية المباشرة إلى العديد من العواصم الأوروبية، حيث يعتقد أن السياح الذين لم تظهر عليهم أعراض جلبوا الفيروس وبدأوا في الانتشار، دون أن يتم اكتشافهم.

ومن المتوقع أن تصل كيب تاون إلى ذروة الحالات في نهاية حزيران، فيما يتوقع أن تصل بقية جنوب أفريقيا إلى ذروتها في آب أو أيلول.

كما تشير تكهنات إلى احتمال وفاة ما بين 40 ألف إلى 45 ألف شخص بحلول تشرين الثاني، وفقًا لمركز لدراسة أجراها مجموعة من العلماء والأكاديميين الذين يقدمون الاستشارات للحكومة.

وخلص العلماء في دراستهم إلى أنه بحلول نهاية العام قد يصاب نحو 13 مليونا من سكان جنوب أفريقيا، البالغ عددهم 57 مليون نسمة بالفيروس.

ورغم امتلاك جنوب أفريقيا نظاما صحيا جيدا، إلا أنها لا تزال تفتقر إلى مرافق العناية المركزة. إذ لا تملك سوى 3300 سرير عناية مركزة، في الوقت الذي تشير التوقعات إلى أن هناك حاجة لأكثر من 20 ألف سرير.

وقال خبراء الصحة إن كيب تاون ومقاطعة كيب الغربية يتقدمون بستة إلى ثمانية أسابيع على بقية جنوب أفريقيا في تفشي المرض.




Saada Nehme



ملاحظة : نرجو ممن يرغب بإضافة تعليق، صياغته بلغة لائقة بعيدة عن القدح والذم والتحريض المختلف أو المسّ بالكرامات. إن كل ما ينشر من مقالات وأخبار ونشاطات وتعليقات، لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع الذي لا يتحمّل أي أعباء معنويّة أو ماديّة من جرّائها.


التعليقات

لارسال تعليق يرجى تعبئة الحقول الإلزامية التالية

الاسم الكامل: اختياري *الرسالة : مطلوب

 البريد الالكتروني : اختياري

 الدولة : اختياري

 عنوان الرسالة : اختياري

 



INN LEBANON

اشترك و أضف بريدك الألكتروني لتلقي الأخبار

تابعونا على مواقع التواصل الاجتماعية
INNLEBANON ALL RIGHTS RESERVED 2020
top