2020- 08 - 06   |   بحث في الموقع  
logo مبادرة لاتحاد بلديات منطقة البترون لمواكبة تداعيات الانفجار logo يحتفي بها جوجل.. من هي بهيجة حافظ؟ logo موسكو: روسيا ولبنان تتفقان على الخطوات العملية لتجهيز العمليات الإنسانية logo بالصور: الأضرار في مجلس النواب جراء انفجار مرفأ بيروت logo بري يلغي مواعيده ويتلقى اتصالات ومساعدات فورية للبنان logo عباس يعلن الحداد وتنكيس الاعلام ليوم واحد تضامنًا مع الشعب اللبناني logo البطريرك لحام: سنبقى نصلي ونتضرع ونبكي لكي ينبعث بريق أمل ورجاء logo دياب: لوقف السجالات والانصراف للتعامل مع الكارثة التي أصابت البلد
حركة أمل: سنبقى في موقع الحارس للبنان في مواجهة كل المتربصين به
2020-07-04 14:49:27

لفت المكتب السياسي ل​حركة أمل​ في بيان بمناسبة يوم "شهيد الحركة" إلى انه "اليوم التحديات جسام والأخطار داهمات، و​إسرائيل​ مشروع سرطانيّ يتمدد مهدداً ​لبنان​ والعرب بعدما أطبَقَ على الجزء الأكبر من ​فلسطين​، وفي الداخل يزداد الحرمان ويمعن ​الفقر​ في نهش كرامة اللبنانيين بعدما بانَ ​العجز​ في معالجة قضايانا الإقتصادية والنقدية والإجتماعية، وفي لحظات الذهول عمّا يُمعِن فيه العدو الصهيوني من فرض وقائع لمصلحته على حدود ​الغاز​ و​النفط​ جنوباً، وأمام حال الضياع التي تعتري المسؤولين في ملفات التفاوض مع المؤسسات الدولية وغياب الرؤى والخطط، وأمام الخوف على مصير المنطقة التي تفرضه وقائع ​القضية الفلسطينية​، وفي مواجهة هذه الأخطار، وحفاظاً على قوة ومنعة لبنان، ومن أجل الحق الفلسطيني الذي كان وسيبقى الشغل الشاغل للأخ رئيس الحركة العامل على خط تجميع وتوحيد عناصر ​القوة الفلسطينية​ الذي أنتج بالأمس لقاء الوحدة الذي عُقد بين حركتي فتح وحماس تحت علم فلسطين، والذي أكد على مواجهة ​صفقة القرن​ ومشاريع الضم وتصفية الحقوق، ومن أجل التأكيد على ثوابت الإنتماء وروح العلاقة المصيرية مع الشقيقة ​سوريا​، ورفضاً لسياسات الحصار والتجويع للشعبين اللبناني والسوري، وإسقاطاً لمشروع الظلم المعروف بإسم (قيصـر)، ووفاءً لأرواح شهداء الخامس من تموز 1975، سنبقى على خط المواجهة والدفاع عن كل ما اعتنقوا ومن أجله استشهدوا".

وأكد ان "حركة أمل التي أبلت وتُبلي اليوم في كافة ​الميادين​، ستبقى في موقع الحارس للبنان في مواجهة كل المتربصين به، ولن تدّخر جهداً في العمل من أجل التخفيف عن شعبنا من أعباء هذه المرحلة الصعبة".




ملاحظة : نرجو ممن يرغب بإضافة تعليق، صياغته بلغة لائقة بعيدة عن القدح والذم والتحريض المختلف أو المسّ بالكرامات. إن كل ما ينشر من مقالات وأخبار ونشاطات وتعليقات، لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع الذي لا يتحمّل أي أعباء معنويّة أو ماديّة من جرّائها.


التعليقات

لارسال تعليق يرجى تعبئة الحقول الإلزامية التالية

الاسم الكامل: اختياري *الرسالة : مطلوب

 البريد الالكتروني : اختياري

 الدولة : اختياري

 عنوان الرسالة : اختياري

 



INN LEBANON

اشترك و أضف بريدك الألكتروني لتلقي الأخبار

تابعونا على مواقع التواصل الاجتماعية
INNLEBANON ALL RIGHTS RESERVED 2020
top