2020- 10 - 23   |   بحث في الموقع  
logo ماريو عون: مشاركتنا في الحكومة أو في تسمية الوزراء مرهونة بلقاء الحريري logo الرئيس الصيني: لن نسمح مطلقا بتقويض سيادة الصين وأمنها ومصالحها التنموية logo وزيرة التجارة البريطانية: توقيع أول اتفاقية تجارة حرة مع اليابان logo الصحة الفلسطينية: 8 وفيات بفيروس كورونا و506 إصابات جديدة logo أبيض دعا للتشدد في اجراءات الوقاية من كورونا: المستشفيات تعمل بنسبة اشغال مرتفعة جدا logo احصاءات التحكم: 3 قتلى و11 جريحا في 8 حوادث سير logo الدفاع المدني: نواصل تنفيذ المهام الموكلة إلينا في مرفأ بيروت logo جيش مالي استعاد السيطرة على قرية وسط البلاد بعد أن حاصرها إرهابيون لمدة أسبوعين
أجندة أمیركیة ضد حزب الله..(داني الاسمر)
2020-07-16 22:39:12

تكشف أوساط بارزة في فریق ٨ آذار ومقربة من حزب الله أن السفیرة الأمیركیة دوروثي شیا كثفت في الأیام
الماضیة حركتھا تجاه شخصیات دینیة وسیاسیة ومجموعة من حلفائھا وحلفاء السعودیة، منھم من یتولى مناصب نیابیة وسیاسیة حالیة، وبعضھم خارج الحكومة ومجلس النواب، وتم الإتفاق على إطلاق حملة إعلامیة مركزة جدیدة تھدف الى التركیز على حزب الله وسلاحه وخیاراته الخاطئة والتي أدت الى تجویع اللبنانیین وإفقارھم.
وتلفت الأوساط الى أن الزیارات المكثفة تجاه الدیمان ودار الفتوى، ھدفھا حشد أكبر تأیید ممكن مع المعارضة وخصوم المقاومة لتثبیت أن لا غطاء وطنیا وطائفیا متنوعا لسلاح المقاومة، ولاستفراد بیئة المقاومة وإحراجھا والضغط علیھا. وما زیارة كل من الرئیس فؤاد السنیورة والنائب نھاد المشنوق الى دار الفتوى ولقاء المفتي الشیخ عبد اللطیف
دریان إلا محاولة للإستحصال على موقف واضح من دریان وملاقاة الراعي بشكل صریح في مبادرته، للقول إن المرجعیة السنیّة الدینیة تؤید المرجعیة المارونیة، ومع إنضمام النائب السابق ولید جنبلاط وھو متضرر من العھد ومن سلاح حزب الله ونفوذ سوریا وإیران في لبنان والمنطقة، ویھدف الى القول إن حزب الله بات وحیدا في وجه جبھة سیاسیة ضد سلاحه ونفوذه وھیمنته وبسببه یجوع اللبنانیون ویفقرون.
وفي انتظار ما ستسفر عنه من نتائج في الیومین المقبلین، زیارة البطریرك بشارة الراعي أمس الى بعبدا لتوضیح
مواقفه للرئیس عون ولعرض فكرة الحیاد وتحویلھا الى مبادرة ولكسب تأیید عون علیھا، یدقق حزب الله وتحالف ٨ آذار في خلفیات ھذه المبادرة. وتلفت الأوساط الى أن الحشد الذي غلّف اللقاء أمس والذي جمع "قوى ثوریة" أو قیادات
ثورة ١٧ تشرین الأول مع "نفحة" مدنیة و"رشة" جمعیات، یتلاقى مع الأجندة الامیركیة ضد حزب الله وبالتالي ضد
العھد والحكومة تلقائیا، إذ یعتبر ھؤلاء أن كل ما یجري في لبنان یجري بأمر وعلم وإدارة من حزب الله. وتؤكد الأوساط
أن بعد دراسة لما یجري وبدقة متناھیة، ستواجه كل ھذه التحركات لإجھاض أھدافھا التي لن تتحقق، ومع التأكید أن
الفرز السیاسي بعد ھذه المبادرة سیتوسع وسیتوضح أكثر وسیصبح فاقعا أكثر، كلما احتدمت المواجھة الداخلیة، وزاد
الحصار والضغط الأمیركي.





ملاحظة : نرجو ممن يرغب بإضافة تعليق، صياغته بلغة لائقة بعيدة عن القدح والذم والتحريض المختلف أو المسّ بالكرامات. إن كل ما ينشر من مقالات وأخبار ونشاطات وتعليقات، لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع الذي لا يتحمّل أي أعباء معنويّة أو ماديّة من جرّائها.


التعليقات

لارسال تعليق يرجى تعبئة الحقول الإلزامية التالية

الاسم الكامل: اختياري *الرسالة : مطلوب

 البريد الالكتروني : اختياري

 الدولة : اختياري

 عنوان الرسالة : اختياري

 



INN LEBANON

اشترك و أضف بريك لتلقي الأخبار

تابعونا على مواقع التواصل الاجتماعية
INN LEBAANON ALL RIGHTS RESERVED 2020
top