2020- 10 - 31   |   بحث في الموقع  
logo المجذوب: ندعو الأهالي والمدارس إلى التقيد بالدليل الصحي لأن كورونا مستمر logo الحكومة الفلسطينية: لا علاقة لنا بالمنحة القطرية وحماس هي التي توزعها logo أولمرت: العلاقات مع الإمارات بدأت في عهد إسحاق رابين logo بلدية عيدمون شيخلار: إصابة أحد أبناء البلدة بفيروس كورونا logo حملة لتنظيف واجهة بيروت البحرية غدا logo طرابلسي: كان يجب أن تكون الحواسيب جاهزة منذ تمّوز ويجب توزيعها فوراً على المدارس logo عراجي: كل التوقعات تؤكد وجود موجة تفشي ثانية لفيروس كورونا logo آلان عون: المستندات التي تتحدث عن تحويلي أموالاً للخارج مزورة وإستهداف سياسي
مرجع دبلوماسي للجمهورية: السباق محموم بين مجموعة من الاستحقاقات النقدية والحكومية والأمنية
2020-09-26 07:03:01

اعتبر مرجع دبلوماسي أن السباق محموم بين مجموعة من الاستحقاقات النقدية والحكومية والأمنية، بعدما تشابكت الأزمات وتداخلت، الى درجة باتت تهدّد ما هو قائم من ستاتيكو على هذه المستويات. وفي حديث للجمهورية، لفت الدبلوماسي الى ان ما يعاني منه اللبنانيون اليوم ليس ابن ساعته، وليس من النتائج الكارثية التي ادّى اليها انفجار المرفأ وسقوط حكومة التحدّيات التي شكّلها حسان دياب بعد اقل من 7 اشهر على قيامها، وقبلها سقوط حكومة سعد الحريري، على وقع انتفاضة 17 تشرين، التي اقتربت ذكراها السنوية الأولى، معتبراً انّ كل ما جرى لم يكن سوى الحصيلة الطبيعية للسياسات الفاشلة التي اعتُمدت في مواجهة الأزمات التي عاشتها البلاد في السنوات الثلاث الأخيرة، ولم تعر اي اهتمام لمجموعة من المؤشرات الدالة اليها، قبل ان تأتي جائحة الكورونا، وما تحمل معها من شلل واغلاق داخلي عزّز الحصار الخارجي الذي كانت البلاد تخضع له. واعترف الديبلوماسي، انّه وعلى وقع السباق القائم اليوم بين مجموعة الأزمات، وعدم قدرة اهل السلطة على مواجهة اي منها، جاءت المبادرة التي قادها الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون، لتلقي الضوء على امكان تجاوزها بعد تفكيكها واحدة بعد اخرى. وراى ان الفشل في مقاربة الملف الحكومي اولاً، القى الضوء سريعاً على النتائج الكارثية للملفات والاستحقاقات الكبرى المقبلة، لو فشل اللبنانيون من عبور المرحلة الاولى. ولذلك، فإنّ كل التقديرات تشي بمزيد منها. فما بلغته موجودات مصرف لبنان لم تعد كافية للتخفيف من حدّة الازمات المعيشية، وباتت تهدّد لقمة عيش اللبنانيين، في وقت ما زال عشرات الآلاف من اللبنانيين المتضررين من انفجار المرفأ بلا مأوى ولا تعويض على ابواب الشتاء. وانّ الرهان كان وما زال كبيراً على تسجيل خرق حكومي وسياسي، يفكك بعضاً من العقد المالية والنقدية دون حلّها تماماً، لانّها تشكّل في حدّ ذاتها مادة اولوية للمواجهة.


وكالات



ملاحظة : نرجو ممن يرغب بإضافة تعليق، صياغته بلغة لائقة بعيدة عن القدح والذم والتحريض المختلف أو المسّ بالكرامات. إن كل ما ينشر من مقالات وأخبار ونشاطات وتعليقات، لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع الذي لا يتحمّل أي أعباء معنويّة أو ماديّة من جرّائها.


التعليقات

لارسال تعليق يرجى تعبئة الحقول الإلزامية التالية

الاسم الكامل: اختياري *الرسالة : مطلوب

 البريد الالكتروني : اختياري

 الدولة : اختياري

 عنوان الرسالة : اختياري

 



INN LEBANON

اشترك و أضف بريك لتلقي الأخبار

تابعونا على مواقع التواصل الاجتماعية
INN LEBAANON ALL RIGHTS RESERVED 2020
top