2020- 11 - 23   |   بحث في الموقع  
logo مدفيديف بطل «الماسترز» للمرة الأولى في تاريخه logo ليل يعود إلى الوصافة مجدداً logo كومان يستبعد ميسي! logo صدارة ميلان بأمان مع «السلطان» logo سوسييداد وحيداً في الصدارة.. وفالنسيا يتجنب السقوط logo «الريدز» لا يُقهَر في معقله ويضرب ليستر بالثلاثة logo «البرسا» و«اليوفي».. الطريق مفروش لتأهل مبكر logo «ACURA الملا» تقدم أقوى عروض «MDX» في مجمع الكوت
لا يفرطان لا في التفاؤل ولا في التشاؤم!
2020-10-31 07:25:17




يُسجّل لتكليف الرئيس سعد الحريري هذه المرّة، أنّه الأول في تاريخ حالات التكليف المشابهة له، الذي يترافق بعد أقل من ثلاثة أيام على إتمامه، مع إشاعة مناخات إيجابية توحي بأنّ ولادة الحكومة مسألة أيّام قليلة. وما زالت هذه المناخات هي المسيطرة على المشهد الحكومي، مع ارتفاع ملحوظ في منسوبها، بدا أنّه يؤشّر الى بلوغ طبّاخي الحكومة مرحلة العدّ التنازلي لولادتها، ضمن سقف زمني لا يتعدّى 48 ساعة على الأكثر.

وإذا كان الرئيسان ميشال عون وسعد الحريري، ومن خلال لقاءاتهما التي توالت في الأيام الأخيرة، يحرصان على إشاعة هذه المناخات الايجابية بحديثهما عن تقدّم تارة وعن تفاهم تارة أخرى، إلاّ أنّهما، وبحسب الأجواء المحيطة بهما، لا يفرطان لا في التفاؤل ولا في التشاؤم، ويتجنّبان الدخول في لعبة المواعيد، التي تحدّدها “شلّة المبصّرين” في فنجان الرئيسين، بل أنّهما ماضيان في نقاش تفصيلي حول كل ما يتصل بالهيكل الحكومي، تاركين لولادة الحكومة أن تخبّر عن نفسها بنفسها حينما تنضج ظروفها، وأما متى ستنضج هذه الظروف، فالعلم عند الرئيسين عون والحريري وحدهما!


 




Saada Nehme



ملاحظة : نرجو ممن يرغب بإضافة تعليق، صياغته بلغة لائقة بعيدة عن القدح والذم والتحريض المختلف أو المسّ بالكرامات. إن كل ما ينشر من مقالات وأخبار ونشاطات وتعليقات، لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع الذي لا يتحمّل أي أعباء معنويّة أو ماديّة من جرّائها.


التعليقات

لارسال تعليق يرجى تعبئة الحقول الإلزامية التالية

الاسم الكامل: اختياري *الرسالة : مطلوب

 البريد الالكتروني : اختياري

 الدولة : اختياري

 عنوان الرسالة : اختياري

 



INN LEBANON

اشترك و أضف بريك لتلقي الأخبار

تابعونا على مواقع التواصل الاجتماعية
INN LEBAANON ALL RIGHTS RESERVED 2020
top