2021- 01 - 17   |   بحث في الموقع  
logo وزير الصحة يوقع العقد النهائي مع فايزر.. متى يصل الى لبنان؟ logo سعر الريال السعودي مقابل العملات العربية في السعودية اليوم الأحد 17 يناير/ كانون التاني 2021 logo سعر الريال السعودي مقابل العملات الأجنبية في السعودية اليوم الأحد 17يناير/ كانون التاني 2021 logo وزير الصحة يوقع العقد النهائي مع فايزر.. متى يصل الى لبنان؟ logo حسن وقع العقد النهائي مع فايزر واتفاقيات أخرى مرتقبة لتأمين لقاحات إضافية logo اصابات جديدة بكورونا على متن رحلات إضافية وصلت إلى بيروت logo هذا ما كشفه البزري عن لقاح كورونا وموعد وصوله الى لبنان logo بالصور: في لبنان.. الإعتداء على طفلة من قبل زوجة والدها!
تحذير من اللوحات الاعلانية على اسطح الابنية في بيروت
2020-11-26 09:26:20

 اعربت رئيسة الهيئة اللبنانية للعقارات انديرا الزهيري عن قلقها “من اللوحات /اللافتات الاعلانية المنتشرة على اسطح الابنية، وخصوصا العشوائية منها وغير المرخصة، والتي لا تتوافر فيها معايير شروط السلامة العامة، والاخطر من ذلك تلك الموجودة في مدينة بيروت بعد كارثة المرفأ”، لافتة في بيان الى انه “لا يمكن تجاهل فصل الامطار والعواصف رغم الاهمية الاقتصادية لتلك اللوحات اذ ان انعكاسها السلبي والضرر والخطرلا يستهان به”.



وقالت:”ما نود التركيز عليه هي تلك اللوحات الاعلانية على المباني، وما اذا كانت تتوافر فيها المواصفات العالمية المعتمدة لجهة معايير السلامة العامة وخصوصا تلك التي اصبحت تشكل جزءا من منشأة او بناء والى اي مدى تتوافر فيها الشروط الاحمال ومشتملاتها والدعائم، وجهة موقع تثبيتها وكل ما يتطلب وتأثيرها على سلامة البشر والاملاك العامة والخاصة لجهة الخطر والضرر”.



وتابعت:”هناك معايير وحالات معينة يحظر فيها وضع تلك اللوحات الاعلانية على المباني الاثرية والنصب التذكارية والمتنزهات، وعلى الارصفة والاشجار وغيرها، ناهيك ما يتعارض مع الانظمة والقوانين المرعية الاجراء والاداب العامة، كما ويحظر وضع اللوحات الاعلانية في اماكن قد تشكل خطرا على السلامة العامة وتبدو من حيث افتقارها لادنى معايير النظافة ومهملة وبحالة اهتراء وغير مؤمنة او ثابتة بشكل سليم على المبنى او المنشأ، او ما قد يسبب من تشتيت للنظر او ضرر لشبكة العين بسبب قوة الضوء، مما يشكل خطرا على السلامة العامة والمرورية على حد سواء”.



وأضافت:”إن ما ذكرناه هو على سبيل المثال لا الحصر وهو صورة من الاخطار المحدقة فوق رؤوسنا، اذ ان معظم تلك اللوحات تفتقد لادنى معايير السلامة العامة ولا تراعي اي اجراء صحيح والتي زادت خطورتها بعد الكارثة المشؤومة”، مشددة على “اهمية دور البلديات، وخصوصا اهمية بلدية بيروت ودورها شبه الغائب حيث في بعض الاحيان تدخل المحسوبيات والاعتبارات الشخصية على حساب سلامة الناس وارزاقهم”.



وقالت:”كل سنة، عند حلول فصل الشتاء تقع حوادث جراء تلك اللوحات التي يتبين لبعضها انها تفتقد للصيانة الدورية او تالفة او غير مثبتة بشكل قانوني ومدروس حيث لا حسيب ولا رقيب يحاسب او يعاقب”، لافتة الى ان “هناك احمالا حديدية ضخمة لاعلانات تجارية مختلفة، تعتلي أسطح عدد كبير من الأبنية والعقارات المتصدعة والمهترئة والمتهالكة”.



وطالبت الجميع “باتخاذ الحذر الشديد لحال تلك الاعلانات المنتشرة على اسطح الابنية وخصوصا الحديدية بعد كارثة المرفأ حيث اهتزت الابنية بشكل خطير، ما أثر سلبا على متانة تلك الاحمال وليس فقط على الابنية وخصوصا ان عملية الترميم والتدعيم بطيئة والخطر لا يستهان به”.



وختمت: “الخطر فوق الرؤوس وبين أبنية بيروت المتلاصقة والمكتظة ولا ينقصنا مصائب لا في البشر ولا الحجر. الحذر ثم الحذر، عند غياب التوجيه والوقاية، على المواطنين ان يتعلموا كيف يواجهوا الأخطار بالحذر والحيطة”.




وكالات



ملاحظة : نرجو ممن يرغب بإضافة تعليق، صياغته بلغة لائقة بعيدة عن القدح والذم والتحريض المختلف أو المسّ بالكرامات. إن كل ما ينشر من مقالات وأخبار ونشاطات وتعليقات، لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع الذي لا يتحمّل أي أعباء معنويّة أو ماديّة من جرّائها.


التعليقات

لارسال تعليق يرجى تعبئة الحقول الإلزامية التالية

الاسم الكامل: اختياري *الرسالة : مطلوب

 البريد الالكتروني : اختياري

 الدولة : اختياري

 عنوان الرسالة : اختياري

 



INN LEBANON

اشترك و أضف بريك لتلقي الأخبار

تابعونا على مواقع التواصل الاجتماعية
INN LEBAANON ALL RIGHTS RESERVED 2021
top