2017- 05 - 30   |   بحث في الموقع  
logo الزبادي يساعد في خفض ضغط الدم المرتفع logo فوائد زيت الزيتون لمرض السكر والسرطان logo عصير الأناناس أفضل لعلاج السعال من الأدوية logo 6 أعشاب وبهارات تقلل نسبة السكري logo الرئيس الكيني يدشن حملته الانتخابية وسط مخاوف بشأن العنف logo كيم جونغ أون أشرف على تجربة صاروخية بنظام توجيه جديد logo جون ماكين: بوتين يمثل تهديدا على الأمن العالمي أكبر من تهديد “داعش” logo مقتل شرطي مصري بانفجار عبوة ناسفة في سيناء
من لاجىء إلى وزير.. لأول مرة كندا تعين وزيرا عربيا
2017-01-11 00:09:07

لأول مرة في تاريخ كندا، تم تعيين وزير من أصل عربي في الحكومة الكندية بعد تغيير وزاري محدود الثلاثاء 10 كانون الثاني/ يناير.

وبحسب موقع "huffpostarabi" أدى الوزراء الجدد اليمين الدستورية أمام رئيس الحكومة جاستن ترودو والحاكم العام لكندا٬ حيث أصبح أحمد حسين وزيرا للهجرة واللاجئين وهو أول وزير في حكومة كندية من أصل عربي.

وتم تعيين فرانسوا فليب وزيراً للتجارة الدولية، وكارينا غولد وزيرة للمؤسسات الديمقراطية.

كما انتقلت مريم منصف الأفغانية الأصل من منصب وزيرة للمؤسسات الديمقراطية إلى وزيرة للمرأة.

أحمد حسين الوزير الجديد للهجرة واللاجئين، صومالي الأصل من مواليد 1975، وهو محام وناشط سياسي ورئيس المؤتمر الصومالي الكندي، انتخب في أكتوبر/ تشرين الأول 2015 عضوا في البرلمان الكندي عن مدينة يورك ومعروف عنه أنه ناشط في مجال حقوق الإنسان ومدافع عن قضايا المهاجرين.

وجاء حسين مهاجرا إلى كندا عام 1993 وكان عمره 16 عاما وأكمل دراسته الثانوية في هاملتون ثم حصل على شهادة القانون من جامعة أوتاوا بكندا وأصبح عضواً في نقابة المحامين الكنديين سنة 2012 واختارته جريدة تورنتو ستار 2004 من أفضل 10 أسماء لأشخاص قدموا خدمات في مختلف المجالات في مدينة تورنتو وحصل على ميدالية اليوبيل للملكة إليزابيث وجائزة هيئة أونتاريو لأعماله في خدمة المجتمع.

وتعاني الصومال التي ينحدر منها حسين من اضطرابات داخلية مزقت الدولة منذ الإطاحة بالرئيس محمد سياد بري.

وقدرت الأمم المتحدة عدد الفارين من الصومال بسبب الحرب والمجاعة منذ الإطاحة ببري عام 1991 بنحو 1.5 مليون شخص.

وأشار تحقيق أجري بين سكان الصومال البالغ عددهم 9.5 ملايين نسمة، أن ثلثي الشباب الصوماليين الذين تقل أعمارهم عن 30 عاما يريدون مغادرة البلاد.



وكالات



ملاحظة : نرجو ممن يرغب بإضافة تعليق، صياغته بلغة لائقة بعيدة عن القدح والذم والتحريض المختلف أو المسّ بالكرامات. إن كل ما ينشر من مقالات وأخبار ونشاطات وتعليقات، لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع الذي لا يتحمّل أي أعباء معنويّة أو ماديّة من جرّائها.


تعليقات حول الموضوع

لارسال تعليق يرجى تعبئة الحقول الإلزامية التالية

الاسم الكامل: اختياري *الرسالة : مطلوب

 البريد الالكتروني : اختياري

 الدولة : اختياري

 عنوان الرسالة : اختياري

 



INN LEBANON

اشترك و أضف بريدك لتلقي الأخبار

تابعونا على مواقع التواصل الاجتماعية
INNLEBANON ALL RIGHTS RESERVED 2017
top