2017- 02 - 26   |   بحث في الموقع  
logo مخيبر: لتفعيل مشاركة المغتربين بالانتخابات logo هبوط اضطراري لطائرة روسية في سويسرا بسبب حريق في محركها logo 4 جرحى نتيجة تصادم بين 3 مركبات على طريق عام عجلتون logo وفاة السيدة جورجيت جرجي أنطون والدة المرحوم الياس المندلق logo دي ميستورا اقترح ثلاثة عناوين على المفاوضين السوريين في جنيف logo الجيش السوري يحبط محاولة هجوم لمسلحي جبهة النصرة من اتجاه حي الكرك – الجمرك القديم – حارة البدو – كتيبة الدفاع الجوي المهجورة في درعا، ويقضي على عشرات المسلحين logo المستأجرون القدامى افترشوا الارض بساحة ساسين احتجاجا على قانون الإيجار logo توقيف العمل بالقسم الإنكليزي من موقع وزارة التربية بسبب استخدام google
رد القوات على أحد المواقع الألكترونية.. برسم وزير الاعلام
2017-01-11 00:08:49

ورد الى أحد المواقع الألكترونية الرد التالي من حزب "القوات اللبنانية" على تحقيق حمل عنوان "جعجع يؤم المصلين في بشري!":عكف أحد المواقع الألكترونية على التجني على "القوات اللبنانية" لإسباب وخلفيات مشبوهة، وآخر إساءاته ما ورد في مقالة تحت عنوان "جعجع يؤم المصلين في بشري"، ويتحدث عن شيخ يدعى أنطوان جعجع أسس مصلى للعبادة يحمل أسم "مصلى السيدة مريم"، ويقول انه "تعرض للإضطهاد والتهديد والمنع من أعلى المراكز السياسية في بشري واضعا على رأسها حزب "القوات اللبنانية".وانطلاقا مما تقدم يهم الدائرة الإعلامية في "القوات اللبنانية" التأكيد ان ما ورد في هذا المقال عار من الصحة جملة وتفصيلا، ويدخل في سياق حملات التجني التي دأب عليها هذا الموقع، كما يهمها نشر التوضيح ربطا بحق الرد الذي كفله القانون.تعقيباً على ما جاء في بيان "القوات"، يهم الموقع  ان يؤكد انه لم ولن يعتمد يوماً سياسة التجني لا مع "القوات اللبنانية" أو مع غيرها، لكن على ما يبدو ان "القوات" بعد "عرس معراب" تريد ان تُمارس فائض قوتهُا بترهيب الاعلام عبر كيل الاتهامات الباطلة.انطلاقاً من هنا، تتمنى ادارة الموقع ان تكشف لنا الدائرة الاعلامية "الخلفيات المشبوهة" التي تحدثت عنها عوضاً عن استخدام لغة خشبية ممجوجة. ويضع الموقع ردهم التهويلي هذا برسم وزير الاعلام ملحم رياشي الذي يسعى لانقاذ الاعلام المكتوب من الاندثار، علهُ يسعى ايضاً الى حماية الاعلام الالكتروني من الذين يريدون تكبيله واستفراده والتضييق عليه.


وكالات



ملاحظة : نرجو ممن يرغب بإضافة تعليق، صياغته بلغة لائقة بعيدة عن القدح والذم والتحريض المختلف أو المسّ بالكرامات. إن كل ما ينشر من مقالات وأخبار ونشاطات وتعليقات، لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع الذي لا يتحمّل أي أعباء معنويّة أو ماديّة من جرّائها.


تعليقات حول الموضوع

لارسال تعليق يرجى تعبئة الحقول الإلزامية التالية

الاسم الكامل: اختياري *الرسالة : مطلوب

 البريد الالكتروني : اختياري

 الدولة : اختياري

 عنوان الرسالة : اختياري

 



INN LEBANON

اشترك و أضف بريك لتلقي الأخبار

تابعونا على مواقع التواصل الاجتماعية
INN LEBAANON ALL RIGHTS RESERVED 2017
top