2024- 02 - 26   |   بحث في الموقع  
logo عدوان: لانجاح مبادرة “جبهة الاعتدال الوطني” وانتخاب رئيس logo وفاة مراسل "بي بي سي" في سوريا عساف عبود logo أنطوان ملتقى...أعاد "مسرح مارون النقّاش" وأصحابه حولوه مشغلاً للخياطة logo غارات إسرائيلية قرب بعلبك.. و"الحزب" يُسقط مسيّرة كبيرة logo رحلة هندرسون من السعودية إلى هولندا تنقلب.. ماذا حصل؟ logo فيديو : لاعب كرة قدم يدخل في غيبوبة بعد 40 ثانية من المباراة! logo ميسي ينقذ إنتر ميامي من الخسارة logo آثار الغارة التي استهدفت محيط بعلبك (فيديو)
"الإماراتي لكتب اليافعين" يثري "شهر القراءة" بأفكار مبتكرة لتعزيز معارف الأجيال
2023-03-16 22:55:58

 احتفى المجلس الإماراتي لكتب اليافعين بشهر القراءة، الذي تطلقه الإمارات في مارس من كل عام، تحت شعار "الإمارات تقرأ"، بالتعاون مع عدة جهات حكومية وخاصة، لتعزيز ثقافة القراءة بين الأطفال والشباب، وإبراز أهمية القراءة وإلهام الأفراد لتنمية علاقاتهم بالكتب ومصادر المعرفة، حيث تستمر فعاليات المجلس وبرامجه التدريبية حتى نهاية شهر مارس الجاري، وتتضمن مسابقة في "الكتابة الإبداعية" تستهدف الأطفال واليافعين الذين تتراوح أعمارهم بين 6 و18 عاماً.

وتهدف مسابقة "الكتابة الإبداعية" إلى إثراء خيال المشاركين وصقل مواهبهم وتنمية ملَكاتهم الأدبية ومهاراتهم الكتابية، وتستمر طوال مارس الجاري، حيث تفتح الباب لمشاركة القصص المكتوبة باللغة العربية، بشرط أن تكون مطبوعة على الكمبيوتر بصيغة "Microsoft Office Word"، وأن تكون القصص أصلية من وحي الخيال، ولا تتعارض مع المبادئ العالمية أو القيم الأساسية والثوابت الإنسانية.
وقالت رئيسة المجلس الإماراتي لكتب اليافعين مروة العقروبي: يوفر شهر القراءة فرصة ثمينة للأجيال من أجل تعزيز ارتباطهم بالمعرفة وتنمية شغفهم بالقراءة، ومن خلال مشاركة المجلس الإماراتي لكتب اليافعين بحملة "الإمارات تقرأ"، فإنه يتخذ خطوة أساسية في الترويج لثقافة القراءة لدى الأطفال والشباب، انطلاقاً من رسالة الشارقة الثقافية والحضارية، التي غدت واحدة من المدن الملهمة الترويج للأدب والمعرفة، وبالتالي فإن أنشطة المجلس في شهر القراءة، والمسابقات التحفيزية التي يطلقها لا تأتي كبرامج مهمة لتحسين مستويات معرفة القراءة والكتابة فحسب، بل تساهم أيضاً في الحفاظ على التراث الثقافي الإماراتي، من خلال تسليط الضوء على القراءة كأداة رئيسة في تشكيل مستقبل الأجيال، وفرصة رائدة لتعزيز ثقافة المعرفة وإلهام الأفراد لاستكشاف العالم الواسع للمعرفة.
وافتتح المجلس شهر القراءة بالتعاون مع جامعة الإمارات العربية المتحدة من خلال ورشة عمل عُقدت في الجامعة يومي 1 و2 مارس تحت عنوان "أنا أراك"، وقدمتها المدربة رنا عبد الفتاح ثابت، واستهدفت الطالبات من معلمات المستقبل، بهدف مساعدتهن على فهم مشاعر وسلوكيات الأطفال، والتعرف على تقنيات التعرف على مشاعر الأطفال من خلال فهم رسوماتهم.

تطوير المهارات
ونظم المجلس الإماراتي لكتب اليافعين في الثاني من مارس ورشتي عمل قدمتهما الكاتبة والمدربة سامية عايش، بهدف تمكين الطالبات اللواتي يطمحن أن يصبحن معلمات في مجال رواية القصص والكتابة الإبداعية.

وركَّزت ورشة العمل الأولى على سرد القصص، حيث أثرت المدربة معلومات الطالبات حول كيفية جعل قراءة القصص أكثر متعة وجاذبية للأطفال، وتعلمت المشاركات مجموعة من تقنيات تمثيل القصة، مثل تعديل الصوت ولغة الجسد وتعبيرات الوجه. وشددت سامية على أهمية رواية القصص في تشكيل مخيلة الطفل وبناء حب القراءة منذ سن مبكرة.

أما الورشة الثانية فكانت عبارة عن ورشة للكتابة الإبداعية، حيث دربت سامية مجموعة من الطالبات اللواتي يستعددن ليصبحن معلمات على كيفية مساعدة الأطفال على إبراز إبداعاتهم وإنتاج قصص أصيلة. وتعلَّم المشاركون طرقاً مختلفة لتوليد الأفكار وتحويلها إلى قصص آسرة، بينما زودتهم المدربة بنصائح حول كيفية هيكلة القصة وتطوير الشخصيات، وخلق حبكة من شأنها أن تشغل عقول الأطفال.

تعزيز إبداع الأطفال

ونظم المجلس الإماراتي لكتب اليافعين ورشتي عمل في مدرسة الإمارات الوطنية يومي 8 و9 مارس بهدف رعاية الإبداع والخيال بين الطلاب الصغار.

وقدمت المدربة أسماء ثابت خلال الورشة الأولى مجموعة من القواعد الأساسية للرسم واستخدام أقلام التلوين، حيث شارك الطلاب في تمارين الرسم للتعبير عن إبداعهم من خلال أعمالهم الفنية، وساعدتهم المدربة على تطوير مهاراتهم في إنشاء رسوم توضيحية جميلة وذات مغزى. وفيها شاركت أسماء تجربتها كرسامة وقدمت إرشادات حول تقنيات تجسيد جوهر القصة عن طريق الرسومات، بحيث تجذب القراء الصغار.

أما الورشة الثانية، فكانت حول الكتابة الإبداعية، ونظمها المجلس في التاسع من مارس، بإشراف الكاتبة سامية عايش. وهدفت الورشة إلى تعريف الطلاب بأساليب تدريب خيالهم وكيفية إنشاء سلسلة من الأحداث بطرق جديدة ومثيرة، حيث شددت سامية على أهمية رعاية الإبداع والخيال لدى الطلاب الصغار، وقدمت إرشادات حول كيفية تطوير الشخصيات، وإنشاء حبكات القصص.





ملاحظة : نرجو ممن يرغب بإضافة تعليق، صياغته بلغة لائقة بعيدة عن القدح والذم والتحريض المختلف أو المسّ بالكرامات. إن كل ما ينشر من مقالات وأخبار ونشاطات وتعليقات، لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع الذي لا يتحمّل أي أعباء معنويّة أو ماديّة من جرّائها.


التعليقات

لارسال تعليق يرجى تعبئة الحقول الإلزامية التالية

الاسم الكامل: اختياري *الرسالة : مطلوب

 البريد الالكتروني : اختياري

 الدولة : اختياري

 عنوان الرسالة : اختياري

 



INN LEBANON

اشترك و أضف بريدك لتلقي الأخبار

تابعونا على مواقع التواصل الاجتماعية
INN LEBANON ALL RIGHTS RESERVED 2024
top