2024- 06 - 20   |   بحث في الموقع  
logo إغراق لبنان بالمسلحين logo قانون الشراء العام يغيب عن وزارة الطاقة logo "جيرالد فورد" في المتوسط.. مواجهة شبح الحرب؟ logo الرجل الثاني في الفاتيكان... زيارة "رعوية" لبيروت أو أكثر؟ logo "قبرص كانت ملجأ"... جنبلاط يستذكر أيام المحن logo إليكم إحصاءات غرفة التحكم المروري logo هيئة الأعمال الخيرية تنظم حملة الأضاحي من أستراليا إلى معظم دول العالم logo متفرقات أسترالية أسبوعية..
باسيل يغرق في تناقضاته.. تخبط وسقطات وعنصرية!… غسان ريفي
2023-05-26 07:56:47

يغرق رئيس التيار الوطني الحر النائب جبران باسيل في تناقض يعكس مدى التخبط السياسي الذي يعيشه بفعل الأزمة النفسية التي باتت تتحكم بسلوكه، وتجعله في حالة “هستيريا” دائمة تترجم بالهجوم اليومي على حكومة تصريف الأعمال ورئيسها نجيب ميقاتي الذي يلتزم بمقتضيات الدستور اللبناني ويحاول ضمن الامكانات المتاحة معالجة شؤون اللبنانيين من خلال عقد جلسات لمجلس الوزراء تُجمع أكثرية الأطراف على أهميتها في ظل هذه الظروف الصعبة، وتعذر إنتخاب رئيس للجمهورية.

لم يكتف باسيل أول من أمس بـ”سقطة” الهجوم على الحكومة على خلفية ملف النازحين، الذي أصاب وزير الشؤون الاجتماعية هكتور حجار ووزير المهجرين عصام شرف الدين بنيران صديقة كونهما المسؤولان عن هذا الملف، ويحضران الاجتماعات الخاصة به والتي يدعو إليها رئيس الحكومة، علما أن ما تناوله باسيل حول “الدولرة” يعتبر أمرا حصريا بمفوضية اللاجئين وبالجهات المانحة التي يحق لها أن تقدم مساعداتها المالية النقدية بالعملة التي تريد، ولا دخل للحكومة اللبنانية فيها، إلا أن الحقد الذي يتملك باسيل يُدخله في متاهات باتت موضع تندّر حتى من أقرب المقربين منه.

أما يوم أمس، فكان هناك سقطات لباسيل في تغريدة عبر حسابه على تويتر كرست التناقض الذي يتخبط به.

وصف باسيل الحكومة بأنها “منقوصة الشرعية والدستورية والميثاقية”، في حين انه قبل أسابيع قليلة ناقشها في مجلس النواب في جلسة تشريعية سبق وأعلن رفضه حضورها في ظل غياب رئيس للجمهورية لكن خوفه من الانتخابات البلدية والاختيارية ومصلحته في تأجيلها دفعاه الى حضورها والاعتراف بالحكومة التي سبق واثنى عليها عندما تراجعت عن تمديد التوقيت الشتوي وسبق ايضا ان طلب من رئيسها توقيع مرسوم التجنيس، ما يشير الى ان باسيل يتعاطى في كل الشؤون السياسية انطلاقا من مصلحته السياسية ومكاسبه الشخصية وعندما تتعطل يرفع الشعارات التي لم تعد تنطلي على أحد ولا تسمن او تغني من جوع.

أما الميثاقية التي يتهم باسيل الحكومة بفقدانها فتتضمن عنصرية مقيتة خصوصا ان سبعة وزراء مسيحيين يشاركون في الجلسة وينتمون الى كل المذاهب المسيحية الممثلة بالحكومة.

إعتبر باسيل في تغريدته ان “الجلسة الحكومية تشكل استفزازا ما بعده استفزاز وضربا للميثاقية والشراكة والدستور”، في حين أن تلبية مصالح ومطالب اللبنانيين هي من صلب الدستور حيث لا يمكن استمرار الشغور لسبعة شهور والحبل على الجرار من دون تعايش معه وقيام الحكومة بواجباتها حيال الامور الملحة.

حمّل باسيل المسؤولية لمرجعيات روحية وسياسية “تدعي الحرص على موقع الرئاسة وتدعو لانتخاب الرئيس”، في حين انه أحد ابرز المعطلين للاستحقاق الرئاسي من خلال مناوراته وابتزازه وحرق الاسماء ورفض التوافق والحوار.

لا شك في أن باسيل بدأ يخرج عن طوره، ما يجعله يراكم الاخطاء بحق حزب الله الذي يصرّ في كل موقف على الغمز من قناته او استهدافه بشكل مباشر، فضلا عن الاساءة الى كل المكونات اللبنانية واتهامها بإغراق البلد في الازمات وصولا الى الانهيار الذي يحمل سمة العهد العوني الذي تسبب به وصولا الى جهنم وكان عرابه ومهندسه ورئيسه الفعلي جبران باسيل، ما جعل الرئيس ميشال عون ضحية لصهره.







safir shamal



ملاحظة : نرجو ممن يرغب بإضافة تعليق، صياغته بلغة لائقة بعيدة عن القدح والذم والتحريض المختلف أو المسّ بالكرامات. إن كل ما ينشر من مقالات وأخبار ونشاطات وتعليقات، لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع الذي لا يتحمّل أي أعباء معنويّة أو ماديّة من جرّائها.


التعليقات

لارسال تعليق يرجى تعبئة الحقول الإلزامية التالية

الاسم الكامل: اختياري *الرسالة : مطلوب

 البريد الالكتروني : اختياري

 الدولة : اختياري

 عنوان الرسالة : اختياري

 



INN LEBANON

اشترك و أضف بريدك لتلقي الأخبار

تابعونا على مواقع التواصل الاجتماعية
INN LEBANON ALL RIGHTS RESERVED 2024
top