2021- 06 - 23   |   بحث في الموقع  
logo المحقق العدلي استمع الى 3 شهود ويستكمل جلسات الاستماع غدا logo الدفاع التونسية: تلقينا دعوة للمشاركة في مناورة بحرية كبرى يقودها الأسطول السادس ولكن لن نقبلها logo سلطات الكويت: الجيش بدأ منع غير الملقحين من دخول المجمعات التجارية logo زادة رد على حجب أميركا عشرات المواقع الإعلامية الإيرانية: إجراء بلطجي logo اتفاق مبدئي بين قناة السويس ومالكي إيفرغيفن حول التعويضات للإفراج عن السفينة logo الحلبوسي أكد من فرنسا أهمية دعم العراق أمنيا واقتصاديا لتحقيق الاستقرار logo خاص - جويل بدر إستلمت بطاقة الهوية رسمياً.. وهذه التفاصيل logo بالفيديو- ضابط في الجيش اللبناني لأحد المحتجين: “منك موجوع أكتر مني.. ما عم لاقي حليب لولادي!”
صحافيون في أميركا لزملائهم:فلنصحّح تغطيتنا لفلسطين..وإلا خذلنا جمهورنا!
2021-06-10 21:56:02

وقع 379 صحافيًا، يعملون في الولايات المتحدة الأميركية، خطابًا مفتوحًا موجّهاً إلى زملاء المهنة، يدعونهم فيه إلى تغيير نهج التغطية الإعلامية للقضية الفلسطينية. وجاء في صدارة الخطاب: "لقد خذلنا جمهورنا بتبني سردية تحجب جانبًا رئيسيًا في القصة، ألا وهو الاحتلال الإسرائيلي ونظام الفصل العنصري".وأشار الخطاب إلى تقرير منظمة "هيومن رايتس ووتش" الأخير عن نظام الفصل العنصري والاضطهاد الممنهج، كجرائم ضد الإنسانية يرتكبها الاحتلال الإسرائيلي، مضيفًا أن الصحافيين عليهم التحقق ما إذا كانت تغطياتهم تعكس ذلك الواقع.وذكر الخطاب أمثلة من اللغة المستخدمة في تغطية المواجهات الأخيرة في فلسطين، مُدينًا استخدام تعبير "إخلاءات" لوصف ما يحدث في أحياء القدس وبلداتها، وكأن الأمر "نزاع بين مالك ومُستأجِر"، في تجاهل لمحاولات "الحكومة الإسرائيلية خلق هيمنة عرقية" في أراضٍ محتلة باعتراف الأمم المتحدة.وتطرق الخطاب أيضًا إلى وصف اعتداءات شرطة الاحتلال الإسرائيلي على المصلّين في المسجد الأقصى بـ"الاشتباكات".. "كما لو كان للطرفين الإمكانات نفسها والقدرة على التصعيد"، فضلًا عن وصف الحرب على غزة بـ"النزاع" في تجاهل للفوارق بين القدرات التدميرية للجيش الإسرائيلي من جانب، وصواريخ المقاومة الفلسطينية من جانب آخر، وهو ما انعكس في حجم الخسائر البشرية والمادية لدى الجانبين.وإلى جانب اللغة المستخدمة في تغطية المواجهة الأخيرة، رصد الخطاب أيضًا تراجع التغطية بشكل واضح بعد وقف إطلاق النار، مشيرًا إلى تجاهل الفلسطينيين في ما يسمى بـ"أوقات السِّلم"، رغم استمرار تعرضهم لهجمات واعتداءات ضمن حياتهم اليومية تحت الاحتلال.واختتم الصحافيون الخطاب بقولهم "لدينا التزام مقدس بنقل الواقع، وفي كل مرة نفشل في تغطية الحقيقة، فإننا نخذل جمهورنا، ورسالتنا، وبشكل أساسي نخذل الشعب الفلسطيني".


وكالات



ملاحظة : نرجو ممن يرغب بإضافة تعليق، صياغته بلغة لائقة بعيدة عن القدح والذم والتحريض المختلف أو المسّ بالكرامات. إن كل ما ينشر من مقالات وأخبار ونشاطات وتعليقات، لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع الذي لا يتحمّل أي أعباء معنويّة أو ماديّة من جرّائها.


التعليقات

لارسال تعليق يرجى تعبئة الحقول الإلزامية التالية

الاسم الكامل: اختياري *الرسالة : مطلوب

 البريد الالكتروني : اختياري

 الدولة : اختياري

 عنوان الرسالة : اختياري

 



INN LEBANON

اشترك و أضف بريدك لتلقي الأخبار

تابعونا على مواقع التواصل الاجتماعية
INN LEBANON ALL RIGHTS RESERVED 2021
top