2021- 06 - 24   |   بحث في الموقع  
logo فرنجية تخوف أن تكون البطاقة التمويلية تمهيدًا للمس بالاحتياطي: لوضع آلية واضحة لرفع الدعم logo الصحة الأردنية: تسجيل 10 وفيات و582 إصابة جديدة بكورونا logo بايدن: يوم حزين لحرية الصحافة بهونغ كونغ والعالم إثر توقف صدور صحيفة آبل ديلي logo سفير الصين زار جنبلاط وبحث معه في سبل تطوير العلاقات logo منفذية عكار في الحزب السوري القومي: لا علاقة للحزب بالاشكال في ديردلوم logo بعد الإشكال… توضيحٌ من النائب مخزومي logo شاب لبناني جثة داخل منزله في نيجيريا logo اشكال مسلح في عكار.. الحزب القومي يوضح
إنتخابات المهندسين شمالا: الصورة إكتملت.. والمنافسة على أشدها بين ثلاث لوائح!.
2021-06-11 18:26:09

خاص ـ


إكتملت الصورة في إنتخابات نقابة المهندسين في طرابلس والشمال التي ستجري يوم الأحد في 13 حزيران 2021، حيث من المفترض أن يصار الى إختيار نقيب جديد خلفا للنقيب المنتهية ولايته بسام زيادة، وثمانية أعضاء لمجلس النقابة: واحد عن فرع مهندسي الكهرباء، وواحد عن فرع مهندسي الميكانيك الاستشاريين، وستة عن الهيئة العامة، إضافة الى إنتخاب عضوين للجنة إدارة الصندوق التقاعدي من أعضاء المجلس السابقين، وعضوين أصيلين وعضوين رديفين للمجلس التأديبي، وثلاثة أعضاء للجنة مراقبة حسابات الصندوق التقاعدي.


يبدو واضحا أن الانتخابات لن تكون نزهة لأي مرشح، حيث من المفترض أن تشهد منافسة قوية على كل المراكز، خصوصا في ظل الاصطفافات وسعي اللوائح الى حشد أكبر عدد من الأصوات خلفها من خلال التحالفات النقابية والدعم السياسي خلف كل منها.


أقفلت ستارة المنافسة على ثلاث لوائح ستخوض المعركة الفاصلة في يوم الأحد التي ستحمل نقيبا جديدا الى سدة النقابة مع ثمانية أعضاء لمجلس النقابة، وذلك بعد إنسحاب المرشح لمركز النقيب أنطوني عازار الذي كان يسعى الى تشكل لائحة من مهندسي الثورة الذين حال عدم التوافق فيما بينهم على أن تبصر لائحتهم النور، ما دفعهم الى الدخول في الاصطفافات خلف اللوائح التي ما تزال في ميدان المعركة.


تخوض معركة إنتخابات المهندسين شمالا ثلاثة لوائح هي:


لائحة المرشح لمركز النقيب طوني فغالي المدعومة من تيار السلطة، (التيار الوطني الحر) الذين رشح المهندس رامي نصرالله المنتمي الى التيار معه، في حين يقود معركته مسؤول قطاع المهندسين في التيار جو أبو كسم الذي كان ينوي الترشح لمنصب النقيب، ويعمل على حشد أصوات المناصرين والحلفاء له، كما يسعى التيار البرتقالي الى إستخدام نفوذه في بعض المؤسسات التي لديها علاقات وثيقة مع المهندسين لتأمين مزيدا من الأصوات، إضافة الى إتحاد بلديات البترون بعد ترشيح المهندس جهاد فرح على اللائحة وهو نجل نائب الرئيس نصر فرح.


لائحة “النقابة 2024” برئاسة المهندس بهاء حرب الذي يحظى بدعم تيار المرده وحزب القوات اللبنانية وتيار المستقبل وتيار العزم وتجمع الاصلاح، وكتل نقابية وقوى طرابلسية إسلامية ولدى بعض هؤلاء مرشحين ضمن اللائحة ما يجعلهم معنيين بتشغيل ماكيناتهم لحشد أكبر مروحة من الأصوات لها بما يؤمن فوزها.


وكان المهندس حرب أعلن لائحته في لقاء حاشد سياسيا ونقابيا يوم الأربعاء الفائت، ويكثف لقاءاته مع المهندسين المستقلين والقوى النقابية ونواب المنطقة، كما لبى أمس اللقاء الكبير الذي أعده المهندسان المستقلان أنس الشعار ونبيل عبدالحي في منتجع البالما.


وأكد حرب خلال اللقاء أن هناك كثيرا من الشائعات تطلق حول اللائحة وحوله شخصيا تتعلق بإنتماءات سياسية وما الى ذلك، مشددا على أنه لن يرد على أي من هذه الشائعات كونه يخوض معركة نقابية بحتة، وبالطبع فإن كل النقابات تضم تيارات سياسية ومن الطبيعي أن يكون لديهم الحضور والتأثير في الانتخابات، شاكرا من يقف الى جانبه لانجاح لائحته والوصول الى مركز النقيب وتنفيذ برنامجه الذي سيصب حتما في مصلحة المهندسين والنقابة.


وكذلك لائحة النقيب السابق فؤاد ضاهر التي تحظى بدعم كبير من الحزب الشيوعي اللبناني ومناصرين من الحزب السوري القومي الاجتماعي، إضافة الى دعم رئيس حركة الاستقلال النائب المستقيل ميشال معوض وبعض الكتل النقابية، إضافة الى المهندس مرسي المصري الذي يدعم أعضاء على لائحة ضاهر هم: وسيم الحولي (فرع الكهرباء) وبشار الحسن وسهير ليلا عن الهيئة العامة، كما يعتمد ضاهر على حضوره خصوصا أنه كان نقيبا سابقا وله علاقات وثيقة مع المهندسين والطلاب الخريجين.


بانتظار فتح صناديق الاقتراع يوم الأحد المقبل، فإن الاتصالات والجولات الانتخابية ومحاولات حشد الأصوات ستتكثف من أجل الفوز بمنصب نقيب المهندسين الجديد مع الأعضاء الثمانية، علما أن أحد هؤلاء الأعضاء فاز بالتزكية وهو المهندس زكريا عقل من فرع الميكانيك والمرشح على لائحة “النقابة 2024” برئاسة المهندس بهاء حرب.





safir shamal



ملاحظة : نرجو ممن يرغب بإضافة تعليق، صياغته بلغة لائقة بعيدة عن القدح والذم والتحريض المختلف أو المسّ بالكرامات. إن كل ما ينشر من مقالات وأخبار ونشاطات وتعليقات، لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع الذي لا يتحمّل أي أعباء معنويّة أو ماديّة من جرّائها.


التعليقات

لارسال تعليق يرجى تعبئة الحقول الإلزامية التالية

الاسم الكامل: اختياري *الرسالة : مطلوب

 البريد الالكتروني : اختياري

 الدولة : اختياري

 عنوان الرسالة : اختياري

 



INN LEBANON

اشترك و أضف بريدك لتلقي الأخبار

تابعونا على مواقع التواصل الاجتماعية
INN LEBANON ALL RIGHTS RESERVED 2021
top