2021- 07 - 28   |   بحث في الموقع  
logo السلطة تبدع بالفبركة و"المحامون" يعرّونها: إسقاط حصانة خليل وزعيتر logo غرفة إدارة الكوارث: 1224 حالة جديدة بكورونا logo عكار محاصرة بين ألسنة اللهب.. والنيران تهدد البشر والحجر!.. نجلة حمود logo نديم كرم و"مارد" الرقص فوق الجثث logo تعرفة النقل ترتفع خمسين بالمئة الأسبوع المقبل logo MTV تستنطق شهداء المرفأ: خطاب قسري لمن فقدوا أصواتهم! logo شحّ المحروقات وتقسيم الأدوار بين البنزين والمازوت logo عقوبات أميركية على النظام السوري..وشخصيات وفصائل معارضة
كنعان: أفتخر بانجازات لجنة المال والموازنة وكل الأخبار التي تطالنا كاذبة
2021-06-24 13:56:46

أشار المكتب الاعلامي لرئيس لجنة المال والموازنة النائب ابراهيم كنعان، رداً على إحدى المقالات، إلى أن قول الصحافي بأن النائب كنعان يصر على أن الانهيار التام بدأ بعد توقف الحكومة عن دفع الديون التي كانت مستحقة في آذار 2020، هو كذب وتزوير للحقائق، لأن صافرة الإنذار المبكرة من الانهيار أطلقها العماد ميشال عون يوم كان رئيسا لتكتل التغيير والإصلاح والنائب ابراهيم كنعان في لجنة المال والموازنة منذ العام 2013، مع اصدار كتاب الابراء المستحيل نتيجة المداولات والنقاشات التي حصلت حول الحسابات المالية، والخلاصات التي تم الوصول اليها، والتجاوزات التي ظهرت في الموازنات. - وردّ في بيان على أن قول الصحافي بأن لجنة المال والموازنة تقف في صف أصحاب المصارف فدجل بامتياز، بدليل أن أصحاب المصارف اعترضوا على رفض اللجنة لأمرين أساسيين وردا في خطة الحكومة: - عملية الـ Bail in التي ترمي إلى إطفاء خسائر المصارف على حساب المودعين لقاء تمليكهم أسهما في المصارف، - وإنشاء صندوق لدى مصرف لبنان لإدارة واستثمار أصول الدولة. وقد تأكد هذا الاختلاف أيضا لدى بحث اقتراح قانون الكابيتال كونترول. ولذلك، فإن النائب كنعان يفتخر، مع أعضاء لجنة المال والموازنة، بأنهم صوبوا مسار الخطة باقتراح 4 خيارات على الحكومة واردة في التقرير الذي أحيل لرئاستها. ويفتخر أيضا بما أنجزه، مع زملائه في اللجنة، وخصوصا على صعيد تصويب الموازنات وكشف الأختلالات الفاضحة في الحسابات المالية والتي أعيد تكوينها وباتت في عهدة ديوان المحاسبة ووقف الهدر في الصناديق والهبات وغيرها وملف التوظيف العشوائي، ولعل ما قاموا به من رقابة ومحاسبة برلمانية، يشكل الرد الأفضل على ما نقرأ من أكاذيب وافتراءات.


وكالات



ملاحظة : نرجو ممن يرغب بإضافة تعليق، صياغته بلغة لائقة بعيدة عن القدح والذم والتحريض المختلف أو المسّ بالكرامات. إن كل ما ينشر من مقالات وأخبار ونشاطات وتعليقات، لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع الذي لا يتحمّل أي أعباء معنويّة أو ماديّة من جرّائها.


التعليقات

لارسال تعليق يرجى تعبئة الحقول الإلزامية التالية

الاسم الكامل: اختياري *الرسالة : مطلوب

 البريد الالكتروني : اختياري

 الدولة : اختياري

 عنوان الرسالة : اختياري

 



INN LEBANON

اشترك و أضف بريدك لتلقي الأخبار

تابعونا على مواقع التواصل الاجتماعية
INN LEBANON ALL RIGHTS RESERVED 2021
top