2021- 10 - 27   |   بحث في الموقع  
logo بيان هام لهيئة إدارة السير والآليات حول أيام استقبال المعاملات logo دعوى جديدة من حسن خليل وزعيتر ضد بيطار logo "معجزة" جامعة هيغازيان: لا رفع للأقساط ورواتب جيدة للأساتذة logo حواجز اللغة في "فايسبوك" تضعف مراقبة محتوى الكراهية والإرهاب logo السجن لرئيس جمعية تونسية للمثليين بتهمة ازدراء النبي محمد logo أوسع ملاحقة أمنية لمجرمي الإنترنت المظلم في العالم logo قرداحي يصعّد ضد المطالَبات إقالته: لا أحد يملي علينا! logo أردوغان:طرد السفراء لم يكن استعراضاً للقوة..وأنا لا أتراجع
كوكوش: "صوت إيران" الذي لم تستطع الثورة الإسلامية خنقه
2021-10-01 19:25:46

عندما كانت في الثالثة من عمرها، بدأت المغنية الإيرانية كوكوش مسيرتها الفنية المذهلة، ولقبت لاحقاً بـ"صوت إيران" قبل أن تأتي الثورة الإسلامية لتسكت صوتها الجميل بين العامين 1979 و2000.
واليوم، تحتفل كوكوش بمرور 21 عاماً على كسرها الصمت، بتدشينها ألبوماً غنائياً جديداً وجولة موسيقية في دول أميركا الشمالية وفقاً لموقع الإذاعة الوطنية العامة "إن بي أر"، في الولايات المتحدة.وفي مقابلة من ولاية كاليفورنيا قبل أيام من بدء جولتها، قالت كوكوش أن هناك سبباً واحداً وراء رغبتها في مواصلة الغناء باللغة الفارسية: "لأنني أحب بلدي". وبالنسبة للإيرانيين الذين أُجبروا على مغادرة بلادهم، تعتبر كوكوش نفسها رمزاً للوطن. وأضافت: "الأطفال يكبرون على أنهم غير إيرانيين، لكنني أحاول تذكيرهم".وقالت كوكوش أن الجيل الأصغر من الإيرانيين، الذين أُجبر آباؤهم على العيش خارج إيران، ينسون لغتهم. وتلاحظ أن أغانيها يمكن أن تساعدهم في استعادتها، مضيفة أنها ستستمر في الغناء، وتعطي الأمل للإيرانيين في أنحاء العالم.وولدت فائقه آتشین المعروفة فنياً بـ"كوكوش" في طهران العام 1950، حيث كان يعمل والدها بهلواناً في ملهى ليلي. وتذكرت تلك الأيام قائلة: "عندما لاحظ والدي أن لدي هذه الموهبة، جعلني أغني أمام الناس".وانطلقت مسيرتها المهنية بشكل أكثر احترافية في أوائل السبعينيات من القرن الماضي بأغان مثل "غريب أشينا" و"فاميليار سترينجر"، لكن مسيرتها المهنية توقفت العام 1979، عندما أطاحت الثورة، شاه إيران محمد رضا بهلوي، وأعلنت الحكومة الجديدة في البلاد عن تأسيس جمهورية إسلامية.
ومُنعت الفنانة الإيرانية من المشاركة في أي نوع من التجمعات العامة. وقالت: "لقد حاولوا جاهدين محو اسمي، أغنياتي، وجهي، محو ذاكرتي. لكنهم لم يستطيعوا". وفي تموز/يوليو 2000، سمحت لها الحكومة بمغادرة طهران لزيارة أهلها في لوس أنجلوس. وحينها لم تعد كوكوش إلى إيران واستكملت مشوارها الفني من هناك.
وتمنع النساء من الغناء في إيران ضمن لائحة طويلة من المحرمات، تبدأ بكشف الشعر ونوعية الملابس ولا تنتهي بالغناء والرقص ونشر الصور في مواقع التواصل الاجتماعي. وبموجب قانون العقوبات الإيراني، يمكن محاكمة المطربين والراقصين إذا اعتبرت السلطات أفعالهم غير محتشمة أو غير أخلاقية. ويُسمح للنساء نظرياً بالأداء ضمن جوقة أو بشكل منفرد لجمهور نسائي فقط، لكن نادراً ما يتم منح الإذن بذلك.وبعد ثورة 1979، حظر روح الله الخميني بث الموسيقى على التلفزيون أو الراديو، بحجة أنها تجعل الدماغ البشري "لعوباً وغير نشط"، وتم السماح فقط ببث الموسيقى الثورية والأغاني الدينية، وغادر جميع مطربي البوب ​​الإيرانيين تقريباً إلى الولايات المتحدة. وتدريجياً بدأت الموسيقى الفارسية الكلاسيكية، تحت راية الموسيقى الصوفية، بالظهور. وفي تسعينيات الماضي، كانت إيران موازية تتطور في زوايا المدن الكبرى، حيث صنع الشباب آلاتهم الخاصة وألفوا أغانيهم غير الرسمية، تم بثها فقط ضمن برامج خاصة في خدمة "بي بي سي" الفارسية.
وفي أوائل العام 2000، بعد التخفيف من القوانين المتعلقة بالموسيقى، شهدت موسيقى البوب ازدهاراً نسبياً، وعبر الإنترنت، بدأت الموسيقى السرية في الانتشار. وكانت الفرق تعزف موسيقى الروك والفيوجن والراب وغيرها. وتحدثوا جميعاً عن إيران مختلفة وعن شعب يريد أن تكون بلاده حديثة على غرار بقية دول العالم.


وكالات



ملاحظة : نرجو ممن يرغب بإضافة تعليق، صياغته بلغة لائقة بعيدة عن القدح والذم والتحريض المختلف أو المسّ بالكرامات. إن كل ما ينشر من مقالات وأخبار ونشاطات وتعليقات، لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع الذي لا يتحمّل أي أعباء معنويّة أو ماديّة من جرّائها.


التعليقات

لارسال تعليق يرجى تعبئة الحقول الإلزامية التالية

الاسم الكامل: اختياري *الرسالة : مطلوب

 البريد الالكتروني : اختياري

 الدولة : اختياري

 عنوان الرسالة : اختياري

 



INN LEBANON

اشترك و أضف بريدك لتلقي الأخبار

تابعونا على مواقع التواصل الاجتماعية
INN LEBANON ALL RIGHTS RESERVED 2021
top