2022- 05 - 22   |   بحث في الموقع  
logo توضيح من مستشفى الحريري! logo حصاد ″″: أهم وأبرز الاحداث ليوم الاحد logo موقف ″غير شكل″ لنائبٍ جديد: ″بيضاتنا كبار″! logo شاب يطلق النار على والده! logo هل وصل ″جدري القرود″ فعلاً إلى لبنان؟ logo بالفيديو: انخفاض.. هكذا أصبح معدّل الأعمار في البرلمان الجديد! logo رسائل بارزة من أرسلان.. هذا ما أعلنه أمام كوادر حزبه logo معلومة جديدة عن ″بطاقات التشريج″!
اعتصام دعما للجامعة اللبنانية في الشمال تحت شعار لتبقى الجامعة جامعة
2022-04-13 23:56:40


نفذ اهالي طلاب الجامعه اللبنانيه في الشمال والحمله المدنيه لانقاذ الجامعة، ولجان الطلاب إعتصاما في مجمع الرئيس ميشال سليمان الجامعي في المون ميشال، تحت شعار “حتى تبقى الجامعه جامعه”، شارك فيه حشد من الأساتذة العاملين والمتقاعدين والموظفين والملاك.



وافتتح الاعتصام بالنشيد الوطني، تلاه نشيد الجامعه اللبنانيه، ومن ثم تحدث الدكتور عصام عبيد فقال: “على رغم القهر والحصار للجامعه نستمر في الصمود ونرفع الصوت في وجه سلطة جائره اعتادت على قضم حقوق الجامعة وأهلها وايضا تعطيل ملفاتها الحيويه، والعمل على اضعافها وتقزيغها عبر تقليص ميزانيتها وتعطيل مجمعاتها، وان الجامعه ان حضرت لدى اهل السلطة، فهي تحضر لتوزيع الحصص في ما بينهم.



ومن ثم تناول “المأساه التي يعيشها الاساتذه المتعاقدون والمدربون وطالب بضروره تأمين الدخل اللائق لهم ليعيشوا بكرامتهم وضروره تأمين الغطاء الصحي”.



واكد “ألا حل الا باستقلالية الجامعة واعاده قرارات التعيين والتعاقد وتشكيل مجالسها الى الحلقات العلمية والاكاديمية وليس الى المكاتب الحزبيه والى رموز التحاصص”.



وألقى بكر حمزه الأحمد كلمة الطلاب، فأشار إلى “الظلم الذي يتعرض له الطلاب ومعاناتهم”… وطالب بضرورة انصاف الاساتذه المتعاقدين والمدربين واقرار ملفاتهم دون أي تأخير”.





والقت كلمة “الحملة المدنية لإنقاذ الجامعه اللبنانية” النقيبة مهى المقدم اتهمت فيها “في شكل مباشر اركان السلطة”، وقالت: “انهم سبب ما آلت اليه أوضاع الجامعة” وطالبت بحماية “أهم صرح علمي وطني يتم تدميره اليوم، الامر الذي ستكون له تداعيات كارثية”.


وألقى الدكتور عامر حلواني كلمة “رابطة الاساتذة المتفرغين”، استهجن فيها ” تمادي السلطة في اهمال ملفات الجامعة اللبنانية وان تتخذ من ملف العمداء ذريعه لعدم البت بملفات الجامعة المحقة”. ومن ثم تناول ضرورة العودة إلى التعليم الحضوري، ولكن للأسف الطلاب لديهم صعوبات كبيرة للوصول الى مراكز التعليم بسبب الوضع الاقتصادي الكارثي”.






وكالات



ملاحظة : نرجو ممن يرغب بإضافة تعليق، صياغته بلغة لائقة بعيدة عن القدح والذم والتحريض المختلف أو المسّ بالكرامات. إن كل ما ينشر من مقالات وأخبار ونشاطات وتعليقات، لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع الذي لا يتحمّل أي أعباء معنويّة أو ماديّة من جرّائها.


التعليقات

لارسال تعليق يرجى تعبئة الحقول الإلزامية التالية

الاسم الكامل: اختياري *الرسالة : مطلوب

 البريد الالكتروني : اختياري

 الدولة : اختياري

 عنوان الرسالة : اختياري

 



INN LEBANON

اشترك و أضف بريدك لتلقي الأخبار

تابعونا على مواقع التواصل الاجتماعية
INN LEBANON ALL RIGHTS RESERVED 2022
top